السلاح الخفي لرجل الأمن..والسلاح العلني لـ”داعش التشرميل”.

السلاح الوظيفي بات ضرورة قصوى لمحاربة “إرهابيي التشرميل” وجميع أصناف المجرمين الذين يجنحون لإلحاق الضرر بضحاياهم على نحو دموي وقاتل..لأننا كمغاربة أصبحنا نواجه ظاهرة خطيرة لا تقل فظاعة ووحشية...

2018-12-18 2018-12-18