الحسنية ستصاحب بركان للدور المقبل من كأس الكاف

آخر تحديث : الأحد 10 مارس 2019 - 10:01 مساءً
الحسنية ستصاحب بركان للدور المقبل من كأس الكاف
محمد الغازي

استطاع غزالة سوس العودجة بتعادل مهم من الرباط أمام حامل اللقب فريق الرجاء البيضاوي برسم الاجولة ماقبل الأخيرة من كأس الكاف ، وهي نتيجة قد تتفاوت التقييمات بشأنها خصوصا بأن التحفيزات المادية التي وعد بها مسؤولو الحسنية اللاعبين كانت هامة ، لكن النتيجة تبقى ايجابية بكل المقاييس لعدجة اعتبارات أولاها أن الحسنية واجهت فريق الرجاء البيضاوي الذي كان مطالبا أكثر من غيره بالفوز منن أجل مواصلة التنافس على بطاقة التأهل الثانية برسم هذه المجموعة التي يتزعمها الفريق البركاني بدون منازع خصوصا بعد العرض القوي الذي قدمه أمام فريق أوطو هو والثلاثية المدوية في مرمى هذا الأخير ، وثانيها المباراة القتالية للاعبي الحسنية الذين حخافظوا على تركيزهم طوال اطوار المباراة ودافعوا ببسالة عن مرماهم مما مكنهم من العودة بنقطة مهمة ضمنت لهم مركزا ثالثا بنفس عدد النقاط مع فريق أو طو هو في انتظار جولة أخيرة حاسمة قد تحمل الخبر السعيد للفريق السوسي، فضلا عن الظروف التي يجتازها فريق الحسنية والمشاكل التي تعرض لها خلال لاالفترة الأخيرة والتي كشفنا عن بعضها في انتظار اختيار الوقت المناسب للكشف عن البقية ، هذه المشاكل التي تؤثر على نفسية اللاعبين وكذا المسيرين والطاقم التقني والطبي المطالبين بعدم الاكتراث لكل التشويشات والمشاكل التي يفتعلها الحرس القديم في محاولة للعودة لدواليب تسيير شؤون الفريق ، كما أن الامكانيات المادية والبشرية للفريق السوسي متواضعة بالمقارنة مع الفرق المنافسة وبالتالي فالنتائج المحققة تبقى جد ايجابية بالنظر للامكانيات المرصودة .

لكل هذه الاعتبارات تبقى نتيجة مباراة الحسنية امام الرجاء ايجابية وتسمح له بالبقاء في سباق المنافصة لحجز بطاقة التأهل الثانية إذا ما واصل أداءه المقنع أمام الزعيم البركاني الذي يأتي على الأخضر واليابس والذي غالبا سيريح لاعبيه الأساسيين بعدما ضمن صدارة المجموعة خصوصا بأن الحجسنية تستقبل بركان بملعب أدرار أمام جماهيرها ، ونتمنى أن يؤدي الرجءا مباراة جيدة في رحلته لمواجهة اوطوهو حتى لاتكون هناك مفاجأة غير سارة ويتأهل حسنية أكادير ونضمن تأهل فريقين مغربيين عن هذه المدموعة كطما كان التنبأ بذلك منذ البداية.

غير معروف
EL GHAZZI

2019-03-10 2019-03-10
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

EL GHAZZI
%d مدونون معجبون بهذه: