السملالي مسار رياضي حافل بالعطاء يتوج بحصوله على دبلوم مدرب الحراس

آخر تحديث : الثلاثاء 12 مارس 2019 - 8:40 مساءً
محمد بوسعيد

كثيرة هي الطاقات الرياضية ،التي تزخر بها مدينة إنزكان .وفي هذا الباب لابد من ذكر عزيز السملالي ،أيقونة كرة القدم السوسية ،أبان على علو كعبه ،كلاعب في فريق اتحاد كسيمة مسكينة لكرة القدم ،الذي بدأ مشواره ضمن صفوفه ،مند سنة 1982 ،ليتدرج بفئاته ،فكان محطة إعجاب العديد من الأندية الوطنية ،ليتم استقطابه من قبل فريق حسنية أكادير سنة 1986 ،حيث أجرى العديد من المقابلات رفقته ، إلى غاية سنة 1990 .ليعود بعد ذلك ، إلى فريقه الأم وخاض معه تجربة كروية جديدة ،تحت اسم فريق إتحاد فتح إنزكان ،الذي نجم عن الاندماج ،حتى قرر إنهاء مشواره الكروي سنة 2004 ،الحافل بالعطاء والنجاحات   ،مما أسفر عنه ،حصوله بامتياز ،على دبلوم مدربي حراس المرمى .

كلمات دليلية
غير معروف
EL GHAZZI

2019-03-12 2019-03-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

EL GHAZZI
%d مدونون معجبون بهذه: