تحدي القراءة العربي للموسم الرابع: الكاتب العام للوزارة ومدير الأكاديمية في استقبال الوفد المغربي المشارك في التصفيات النهائية

آخر تحديث : الإثنين 18 نوفمبر 2019 - 1:28 مساءً

بقلم: العربي كرفاص

اِستقبل السيد الكاتب العالم لوزارة التربية الوطنية بمطار البيضاء، يوم الخميس 15 نونبر 2019، مصحوبا بوفد رفيع المستوى من الوزارة، إضافة للسيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط-سلا-القنيطرة وعدد من أطر الأكاديمية، اِستقبلوا  أعضاء الوفد المغربي أبطال تحدي القراءة العربي للموسم الرابع، بعد مشاركة إيجابية في الحفل الختاميبدبي، سواء التلميذة فاطمة الزهراء أخيار بطلة المسابقة في المغرب والمشاركة الرسمية في الحفل الختامي الدولي، أو الأستاذ محمد الخيتر الحائز على صفة أحسن مشرف وطنيا في المغرب مشارك رسمي في المسابقة الختامية الدولية بدبي.

هذا، وتميزت مراسيم الاستقبال الذي ترأسه السيد الكاتب العام  وأطر الوزارة بترحيب حار بجميع أعضاء الوفد، بما فيهم التلاميذ العشر الأوائل الفائزون بالمغرب، إضافة للسيد مدير أكاديمية طنجة تطوان، ونائب المنسق الوطني للمسابقة والسيد المدير الإقليمي لتطوان.

وإبّان خروج الوفد المغربي من ردهة المطار، أطلق عدد غفير من المستقبلين زغاريد الفرح  والنصر، متمنين لتلاميذ وتلميذات المغرب مزيدا من النجاح والتألق.

وأكد السيد الكاتب العام في تصريح بالمناسبة، أن مشاركة وفد المملكة المغربية لعام 2019 كانت مشرفة، ورفعت راية بلدنا المغرب إلى الأعلى، سواء في فئة تصفيات التلاميذ أو فئة أفضل مشرف تربوي.

في غمرة هذا الاستقبال التاريخي، أوضحت التلميذة فاطمة الزهراء أخيار أن مشاركتها كانت كانت إيجابية، وأنها تتطلع لتقديم الأفضل، في حين أكد الأستاذ محمد الخيتر أن مشاركة المغرب في التصفيات الختامية لفئة أحسن مشرف متميز هي تأكيد على انخراط الوزارة للرفع من جودة التعليم، باعتبار أن القراءة هي قضية كبرى تؤسس للنجاح المدرسي، وتساهم في الارتقاء بالشخصية وتقوية المهارات المكتسبة.

2019-11-18 2019-11-18
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

البخاري ادريس
%d مدونون معجبون بهذه: