مراكش : بعد تدخل الأمن, تطورات ايجابية عرفتها قضية رئيس جمعية هاجم رئيس مجلس مقاطعة مراكش المدينة

آخر تحديث : الإثنين 2 ديسمبر 2019 - 11:36 مساءً

عاش موظفون ومواطنون زوال يومه الاثنين 2 دجنبر 2019 بمقر مجلس مقاطعة مراكش المدينة على وقع احداث لم تشهدها المقاطعة قط ..سب وشتم وكلام نابي اثناء اجتماع خاص للرئيس مع موظفيه ورؤساء الأقسام من اجل تدبير وحل مشاكل المواطنين بما فيهم جمعيات المجتمع المدني . وحسب مصدر مسؤول من داخل المجلس عبر لنا عن قلقه واستيائه للمستوى الذي اصبح يظهر به بعض الجمعويين في تواصلهم مع موظفي المقاطعة ومسؤوليها من حراس ومنتخبين مبررين ذلك عند توقيفهم بان الجمعيات لها الحق ولها الصلاحية والقانون يمنحها ذلك كما في الدستور, دون الوقوف عند الأدوار والاختصاصات والتمثيلية القانونية .

حادث اليوم غيض من فيض حسب نفس المصدر, رئيس جمعية تنشط بتراب المقاطعة معروف بغيرته واندفاعه وحماسته, سبق وخرج بمقاطع فيديوهات تبادلتها صفحات فيسبوكية ووسائل إعلامية محلية خلقت ضجة واسعة, يظهر فيها الفاعل الجمعوي كما هو في عناوين الفيديوهات المنشورة, تارة يساءل فيها مجلس المقاطعة والمجلس الجماعي وتارة يهاجم فيها الأشخاص والمجالس فالدور الحقيقي الذي يجب ان تقوم به جمعيات المجتمع المدني وما يكفله الدستور وعلى مستوى تدخله باعتباره أي المجتمع المدني شريكا أساسيا في التنمية والتدبير كما يلعب دوره التحسيسي والتوعوي في إطار العلاقة التعاقدية التي تجمعه مع باقي المؤسسات من بينها المؤسسة المنتخبة , لكن ما يشترط ان تحترمه جمعيات المجتمع المدني هو عدم تدخلها في اختصاصات لم يمنحها الدستور إياها, فالمجتمع المدني قوة اقتراحية يساهم إلى جانب القطاعين العام والخاص في التنمية وله حق تقديم العرائض والملتمسات في إطار الديمقراطية التشاركية وهذه العرائض يؤطرها نص تنظيمي حدد نوع العريضة كاقتراح..اوتوصيات..او المطالبة بإدراج نقطة ضمن جدول أعماله, وهو ما يفسر أن المشرع المغربي حدد الأدوار والاختصاصات ضمانا لاحترام الدولة ومؤسساتها.

حادث اليوم خلق نوعا من الغضب وسط الموظفين يضيف نفس المصدر حول تفاصيل الواقعة انه وأثناء قيام الرئيس باجتماع خاص مع الموظفين ورؤساء الأقسام حول عدد من النقاط التي تهم قضايا ومشاكل المواطنين حتى سمعوا صوت رئيس الجمعية وهو يطالب الرئيس بعقد اجتماع خاص معه يهم جمعيته وهو ما لم يقبل به الرئيس وطالبه بتأجيل الأمر لان الوقت لا يسمح وان الاجتماع يخص الموظفين ومصالح المواطنين ولا يمكن وقفه من اجل مسالة تهم شخص أو جمعية وهو الأمر الذي بم يستسغه رئيس الجمعية ثم انهار سبا وشتما على رئيس المجلس حتى تبادل التدافع بالأيادي لولا تدخل الموظفين ليقوم رئيس المجلس حسب نفس المصدر بالاتصال بالشرطة التي حلت في عين المكان وأوقفت رئيس الجمعية ثم قامت باقتياده إلى الدائرة الخامسة ومعه رئيس الجمعية للاستماع إليهما وبعد دقائق خرج رئيس الجماعة وبقي رئيس الجمعية قصد التحقيق معه ومعرفة أسباب مهاجمته للرئيس أثناء قيامه بمهامه تحت أنظار الشهود والموظفين الذين واكبوا الحدث والشهود .

وبعد سويعات قليلة من الواقعة تدخل فاعلون جمعويون يمثلون مجموعة من الجمعيات بمراكش لدى رئيس مجلس مقاطعة مراكش المدينة من اجل الصلح والتوسط في قضية رئيس الجمعية المذكور وفظ الخلاف القائم الذي أدى به إلى الانفعال والتدخل بهذا الشكل التهجمي المرفوض في حق رئيس المجلس وطي صفحة الخلافات الى صفحة من التعاون والاحترام المتبادل ذاتيا وقانونيا خدمة للصالح العام.

2019-12-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

عبد الرزاق امدجار
%d مدونون معجبون بهذه: