وفاة المناضل الامازيغي كمال فخار بعد اضراب عن الطعام ل 45 يوما

آخر تحديث : الثلاثاء 28 مايو 2019 - 11:01 مساءً
ماروك نيوز/ الياس اعراب

توفي صباح اليوم الثلاثاء المناضل الانازيغي كمال الدين فخار بعد تدهور حالته الصحية و نقله الى المستشفى على اثر خوضه لاضراب عن الطعام.

و يعتبر فخار احد المناضلين الامازيغ بالحزائر الذين اعتقلوا على خلفية نضالهم حيث تم  اعتقاله والزج به في السجون بدون محاكمة لما يزيد عن سنتين، أضرب خلالها عن الطعام لأكثر من 100 يوم احتجاجا على اعتقاله،

و كان فخار قد افرج عنه من سجن مدينة المدية، الواقعة على بعد 90 كلم جنوب غرب العاصمة الجزائرية، يوم 7 يوليوز 2017، بعد استفادته من دمج العقوبات بعد إصدار ثلاثة أحكام بالسجن ضده، وهي سنة سجنا في أكتوبر 2015 وسنتان في 24 ماي 2017 ثم 18 شهرا في 25 من الشهر نفسه.

وبعد عام وثمانية أشهر عن خروجه من السجن، اعتقل مرة اخرى  يوم 31 مارس 2019 ، وسط مدينة غرداية رفقةاثنين من  أبنائه الصغار (سليم وياسين).

و بعد انتشار خبر وفاته خرج مجموعة من المناضلين الامازيغ للتنديد بما حدث للدكتور فخار و تحميل المسؤولية للنظام الجزائري حيث اصدر التجمع العالمي الامازيغي بيانا رصد فيه جميع الخروقات التي شابت اعتقاله و حمل المسؤولية كاملة للسلطات الجزائرية.

2019-05-28 2019-05-28
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

الياس اعراب
%d مدونون معجبون بهذه: