تكريم عبد الواحد حمدون وابراهيم أضنور

آخر تحديث : الثلاثاء 3 مارس 2015 - 2:42 مساءً

نظم موظفون بالنيابة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية لأكادير إداوتنان وأستاذات وأساتذة بالثانوية الاعدادية ابن خلدون حفل تكريم مساء يوم الاثنين ثاني مارس 2015 على الساعة السادسة والنصف مساء احتفاء بزميليهما عبد الواحد حمدون وابراهيم اضنور اللذين تقاعدا مؤخرا ، حيث تم القاء مجموعة من الكلمات والشهادات في حقهما أجمعت على خصالهما الحميدة ونبل أخلاقهما وجديتهما في العمل وعلاقاتهم الطيبة مع كل الزملاء والزميلات .

وكان عبد الواحد حمدون قد ازداد بمدينة شفشاون، بدأ مشواره الوظيفي سنة 1978 كأستاذ للرياضيات بإعدادية ابن خلدون بأنزا بعد تخرجه من مركز تكوين أساتذة العليم الاعدادي بأكادير ليعمل بعد ذلك كإطار اداري بنفس المؤسسة الى غاية 2009 حيث التحق للعمل بمقر النيابة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية لأكادير إداوتنان الى غاية إحالته على التقاعد في دجنبر 2014 .

أما ابراهيم أضنور فقد ازداد بأكادير سنة 1963 ، تخرج سنة 1984 من مركز تكوين المعلمين ليعمل مدرسا بمدرسة النهضة بالدشيرة الى غاية 1988 حين التحق بالمركز التربوي لإعداد الوسائل التعليمية ثم بعد ذلك بمصلحة التجهيز بالنيابة الاقليمية فمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم ، كما عمل منشطا لمركز الاعلاميات قبل أن يلتحق سنة 2008 للعمل بمكتب الاتصال بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين سوس ماسة درعة ثم بالنيابة الاقليمية لأكادير اداوتنان سنة 2011 ، وأحيل على التقاعد النسبي سنة 2014 ليتفرغ لعمله الفني كفنان تشكيلي.

وقد اشتغل كل من عبد الواحد حمدون جنبا الى جنب مع ابراهيم أضنور بمكتب الاتصال بالنيابة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية لأكادير إداوتنان قبل أ يحالا على التقاعد.

2015-03-03 2015-03-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي