أكادير: معطيات جديدة في ملف الجدل القائم بفرع حزب الاستقلال بتكوين….

آخر تحديث : الثلاثاء 31 مارس 2015 - 10:26 مساءً
الحسين شارا
في سياق تطورات موضوع استقالة أعضاء حزب الاستقلال بتكوين، ونشر مجموعة من المنابر ومواقع التواصل الاجتماعي للخبر، والرد السريع لمنسقية الحزب بأكادير، زوال اليوم، تتسارع الأحداث باتصال هاتفي من السيد أعراب فرتاح، أحد الأعضاء المستقيلين؛ والذي أبدى اندهاشه، مما جاء في البلاغ التوضيحي للحزب بأكادير، والذي تبرأ من أعضائه المستقيلين.
وقد قدم كل من السيدين أعراب فرتاح، الذي صرح بتقديم ترشيحه لكتابة الفرع يوم 18 فبراير 2015، و حميد الفغير، عبر البريد الإلكتروني، نسخة عن بطاقة الانخراط بحزب الاستقلال؛ موقعة من طرف الأمين العام الحالي حميد شباط، وتبين انتمائهم لفرع الحزب بأكادير، في المدة التي تلي إشهاد الاستقالة؛ الذي تقدمت به منسقية الحزب بأكادير، معللين التناقض الحاصل بعدم قبول استقالتهم حينها، وطارحين بذلك التساؤل حول حقيقة ما جاء في بلاغ المنسقية الإقليمية للحزب.
ويطرح الجدال الحزبي القائم بتكوين أكثر من تساؤل؛ في انتظار اتضاح الرؤى بمعطيات جديدة.
كلمات دليلية , ,
2015-03-31 2015-03-31
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي