اصابات وخسائر مادية إثر خسارة حسنية أكادير أمام الوداد / صور حصرية

آخر تحديث : الخميس 26 نوفمبر 2015 - 2:32 صباحًا

عاد الشغب مرة أخرى ليشكل عنوان كرة القدم بأكادير بعد أحداث الشغب التي واكبت المباراة المؤجلة التي جمعت فريق حسنية أكادير بالوداد البيضاوي مساء اليوم بملعب أدرار الكبير.

أحداث الشغب انطلقت منذ الصباح بعد إقدام مجموعة من الجماهير المحسوبة على فريق الوداد البيضاوي على محاولة اقتحام مؤسسة تعليمية بالدراركة ، إلا أن الأمور عادت الى نصابها بفضل يقظة الأمن والسلطات واتخاذ كافة التدابير لانجاح المباراة التي انتهت بخسارة غزالة سوس بهدف دون مقابل، لتندلع بعد المباراة أحداث شغب أكدت مصادرنا الأمنية أنها صدرت عن عناصر من الجماهير المحسوبة على حسنية أكادير والتي بدأت في رشق قوات الأمن بالحجارة في المنطقة الممتدة بين الملعب والطريق المزدوجة double voie ، مما أدى الى اصابة عدد من رجال الأمن ، كما تم تكسير زجاج سيارات قوات الأمن ، فضلا عن الحاق اضرار بسيارات بعض من الجماهير واصابة أشخاص تابعوا المباراة .

وقد تمكنت قوات ألمن من اعتقال عدد من المتهمين في أحداث الشغب هذه، كما تم اعتقال ثلاثة أشخاص على الأقل ضبطوا في محولات سرقة مجموعة من السيارات.

كما استغل مجموعة من المنحرفين هذه الظروف لتنفيذ عمليات السطو والاعتداء على الأشخاص وسلبهم ممتلكاتهم وخاصة الهواتف النقالة باستعمال دراجات نارية.

وتطرح هذه الأحداث من جديد سؤال الشغب ، مما يستدعي التفكير في حلول ناجعة لتفادي تكرار هذه الأحداث التي تضر بالكرة الوطنية وتشوه صورتها .

IMG-20151125-WA0029
2015-11-26
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي