بروفيسور مغربي ينجح في إجراء أول عملية إطالة القضيب لشاب مغربي

آخر تحديث : السبت 12 مارس 2016 - 8:39 مساءً
محمد الهروالي

نجح البروفيسور احمد بلهاشمي المنصوري، أستاذ في جراحة الكلي والمسالك البولية والتناسلية، وعضو في الأكاديمية الدولية للجراحة شعبة جراحة الجهاز التناسلي ومرض micropenis”  صغر القضيب” في إجراء عملية ناجحة تتجلى في الزيادة في حجم القضيب، لفائدة شاب ابن الجهة يبلغ من العمر 20 سنة كللت بالنجاح.

و قد أجريت العملة في بداية شهر فبراير، بمصحة إسيل بمراكش، وبينت النتائج الأخيرة مدى نجاح هذه العملية، ويذكر أن هذه العملية الدقيقة تعد الأولى من نوعها التي تجرى بالمغرب، والتي أجراها البروفيسور  المغربي احمد المنصوري بنجاح كبير.

تجدر الإشارة أن دراسات في الموضوع نشرتها المجلة الطبية العالمية للجراحةELSIVIER MASSON ، أثبتت أن جراحة الزيادة في حجم القضيب تعرف طلبا متزايدا وبدون توقف. وأوردت المجلة، أن هذا المرض يستوجب علاجا طبيا والذي قد أثبت نجاعته وفعاليته، وأصبح متداولا في أوربا وأمريكا مند سنة 1992، إضافة إلى كون هذا المرض العضوي يتسبب للمريض في أزمة نفسية وعقد تؤثر على حياته العملية والزوجية. والهدف من إجراء هذه العملية الدقيقة هو الزيادة في طول و حجم القضيب، وبالتالي يعالج المرض من الجانبين العضوي والنفسي

كلمات دليلية , ,
2016-03-12 2016-03-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي