زينب العدوي تترأس إجتماع ‘إعداد دراسة المخطط المديري لتدبير النفايات المنزلية و النفايات المماثلة لها بعمالتي أكادير إداوتنان و إنزكان أيت ملول

آخر تحديث : الخميس 17 مارس 2016 - 9:23 صباحًا
ولاية جهة سوس مساة

ترأست السيدة زينب العدوي والي جهة سوس ماسة ، عامل عمالة أكادير إدوتنان، يوم الثلاثاء 15 مارس 2016، بمقر ولاية الجهة، إجتماعا هاما خصص للمصادقة  على الأشغال المتعلقة باختيار مواقع طرح النفايات، التي تهم المعالجة، التدوير، ومراكز التحويل، و ذلك بحضور السيد رئيس الجهة، و رئيس المجلس الجماعي لأكادير، رئيس المجلس الإقليمي لأكادير، رئيس المجلس الجماعي لإنزكان أيت ملول، و رئيس المجلس الإقليمي لإنزكان أيت ملول، و رؤساء الجماعات الترابية لأكادير و إنزكان أيت ملول، و مديرة المرصد الجهوي للبيئة و التنمية المستدامة، مديـر المكتب الجهـوي للاستثمار الفلاحي لسـوس ماسة، و رئيسة المصلحة الجهوية للبيئة بأكادير، و مدير المركز الجهوي للإستثمار بأكادير، السـادة النـواب والمستشـارون البرلمـانيـون،

و السادة مندوبي القطاعات المعنية (الصحة، الصناعة التقليدية، الصيد البحري، التجهيز و النقل)، و السادة رؤساء المصالح الخارجية المعنيين و رؤساء الأقسام المعنية بولاية الجهة، و كذا السيد مدير مكتب الدراسات ‘’NOVEC.

في بداية هذا الإجتماع أكدت السيدة الوالي على الأهمية التي يكتسيها هذا الإجتماع على اعتبار أنه سيمكن من االمصادقة على  المواقع الأكثر ملائمة لإيواء مركز معالجة و تثمين النفايات المستقبلي و مراكز التحويل و الفرز، و التي مكنت مكتب الدراسات من إجراء دراسة لكل موقع على حدة لتحديد مزاياه و استجابة للشروط البيئية المعمول بها. كما أشارت إلى تطور التقنيات و التكنولوجيات المستعملة لمعالجة و تثمين النفايات و التي تمكن من الحد من تلوث الفرشة المائية و انبعاث الروائح الكريهة.

و خلال هذا الإجتماع، قدم مكتب الدراسات ’Novec عرضا شاملا للدراسة التي قام بها لتحديد المواقع الأكثر ملائمة لإيواء مركز معالجة النفايات، و التي اعتمدت على الدليل المعتمد من طرف الوزارة المكلفة بقطاع البيئة و الذي حدد عدة معايير يتم أخذها بعين الاعتبار في تحديد هذه المواقع ( القرب من مناطق إنتاج النفايات، سعة التخزين، القرب من البنيات التحتية…..)، و قد أفضت هذه الدراسة إلى تحديد عدة مواقع محتملة داخل المناطق الحرة التي بإمكانها إيواء مركز معالجة و تثمين النفايات المستقبلي ، كما تم تقديم مواقع مراكز التحويل و الفرز المقترحة في كل من جماعة لقليعة، تمسية، اولاد دحو، امسكرود، امسوان، تغازوت، تامري، أورير، الدراركة، أكادير ، أيت ملول، انزكان، الدشيرة الجهادية و الدراركة.

ليتم فيما بعد فتح باب النقاش حول الموضوع، و الذي خلص بالإتفاق و المصادقة على الأشغال المتعلقة باختيار مواقع طرح النفايات مع الأخذ بعين الاعتبار عدة نقاط و التي تتمثل أغلبها في (طلب إعادة النظر في إحداثيات بعض المواقع، اقتراح عقد حملة تحسيسية على مستوى جماعة امسكرود بحضور جمعيات المجتمع المدني، تقديم التجارب الناجحة على المستويين الوطني و الدولي في مجال معالجة و تثمين النفايات في العرض المقبل، مع أخذ الجهة على عاتقها لشق تكوين منتخبي و تقنيي الجماعات الترابية في مجال تدبير النفايات).

و في الأخير، طالبت السيدة والي الجهة بعقد اجتماعات تقنية بين المصالح المعنية على مستوى الولاية لإيجاد حلول للمشاكل التقنية و كذا لتوضيح الإختيارات المقترحة خاصة مع قطاع المياه و الغابات.

كلمات دليلية ,
2016-03-17
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي