لهذا السبب كاتب مجلس أيت ملول يعاتب الوالي

آخر تحديث : الثلاثاء 7 يونيو 2016 - 11:41 صباحًا
مر الوجدي

حري بمن يريد أن ينتقد الناس انتقادات مجانية أو أن يعلق فشله على شماعة الغير أن يكون موضوعيا مع ذاته أولا قبل الغير.

إياك أعني فاسمعي ياجارة، مقولة تنطبق على كاتب المجلس الجماعي لأيت ملول والكاتب الجهوي لشبيبة العدالة والتنمية والذي أخرج مدفعيته الثقيلة صوب مؤسسة الولاية لا لشيئ إلا لأنها لم تحضر نشاطا يغلب عليه الطابع الحزبي منه على التنموي، فله ولغيره أقول بأن يسائل رئيس مجلس العمالة والذي في نفس الوقت واليوم والساعة يبرمج هو الآخر يوما دراسيا حول الصحة مجيشا هو الآخر كل قدراته لإحضار أكبر عدد من الحضور من مسؤولين إقليميين وفاعلين جمعويين وصحافة، ألم يكلف هؤلاء أنفسهم فقط عناء التنسيق لاغير وهم المنتمون لنفس الحزب ونفس المجال الترابي ونفس الإيديولوجيا …

أم أن مدينة ايت ملول والتي يتفضل السيد ح.ح بتسييرها لا تحتاج إلى مراكز صحية، وكأنها قطعت اشواطا كبيرة وتريد العيش على بذخ الإستثمار الإقتصادي.

أم أن رئيس مجلس العمالة المهندس رضى عضو مجلس جماعة الدشيرة وأخوكم (من الإخوان) في الحزب قد تواطئ هو الآخر مع جهات معادية أو أحزاب معارضة لينظم في نفس الوقت يوما مهما يجمع لكم فيه المتدخلين والصحفيين.

إن لم يستطع حوارييكم التنسيق على المستوى المحلي فتلك طامة، وإن شحذتم سنان سهامكم لتبرير ذلك بتصدير الفشل فتلك طامة الطامات، وأعتقد أن الصحة مقدمة على الاستثمار عندنا أما عندكم فهوس الانتخابات وعقدة التحكم دفعت بهؤلاء إلى تنظيم بل محاولة الاستيلاء على كل الملفات ومن خالف رأي المستبدين فهو بحكم وقوة قانون المتأسلمين متواطئ بالفطرة.

2016-06-07 2016-06-07
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي