البيجيدي يقصف “منتدى” بنشماس حول الجهات

آخر تحديث : الأربعاء 8 يونيو 2016 - 10:56 صباحًا
اليوم 24

وجه فريق العدالة والتنمية في مجلس المستشارين، انتقادات شديدة للمنتدى البرلماني للجهات، والذي احتضنه مبنى الغرفة الثانية أول أمس الإثنين.

وتوقف فريق المصباح في الغرفة 2 عند تقييم النشاط الذي عرفه مجلس المستشارين في اجتماعه المنعقد اليوم الثلاثاء، حيث عبر عن “تثمينه مقاربة انفتاح المجلس على إشكاليات مرتبطة بمحيطه السياسي والاقتصادي والاجتماعي”، وعن “حسن نية أعضائه في التعاطي التلقائي مع مختلف المبادرات المتخذة في هذا الإطار”.

في المقابل، استنكر مستشار البيجيدي ما أسموه ب” غياب المقاربة التشاركية الحقيقية في تنظيم مثل هذه الأعمال،”، الأمر الذي “انعكس بشكل واضح على حضور تمثيلية عدد من المؤسسات المهمة بالإضافة إلى الفرق والمجموعات البرلمانية”.

إلى ذلك، انتقد فريق حزب المصباح ما أسماه ب”غياب معايير دقيقة لاستدعاء المشاركين والمشاركات، وهو ما لوحظ بحضور مجموعة كبيرة من الأشخاص الذين لا تربطهم أي صلة بطبيعة النشاط المنظم وبطبيعة الإشكالية المدروسة”، الأمر الذي انعكس بحسبهم على “جودة النقاش الذي لم يلامس الإشكالات الحقيقية التي تعاني منها تجربتنا الجهوية الفتية”.

كما لفت المصدر ذاته إلى “الارتباك في التنظيم والفوضى التي كشفت عن نفسها بطريقة مسيئة للمجلس ولصورته، وخاصة أثناء وجبة الغذاء”، مستنكرا ما أسماه ب”الإعداد القبلي لجملة من التوصيات دون إشراك الفرق البرلمانية بالوقت الكافي، ودون إخضاع هذه التوصيات للتشاور الضروري مع المشاركين”.

بناء على ذلك، أعلن فريق العدالة والتنمية بالغرفة الثانية عن “رفضه التمادي في اعتماد المقاربة الانفرادية في تنظيم مثل هذه الأنشطة وما يرافقها من اختلالات”، وكذا “تحفظه عن التوصيات المعبر عنها في الجلسة الختامية”، داعيا رئاسة المجلس إلى “تقييم حقيقي لهذه الأنشطة في إطار ندوة الرؤساء”.

2016-06-08 2016-06-08
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي