بوطوالة كاتبا عاما جديدا لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي

آخر تحديث : الإثنين 13 يونيو 2016 - 10:48 صباحًا
س.شاكير

نتخبت اللجنة المركزية لحزب الطليعة الاشتراكي الديمقراطية بالإجماع، رجل الاقتصاد علي بوطوالة كاتبا عاما جديدا للحزب، خلال اجتماعها  في أول دورة لها بعد المؤتمر الثامن المنعقد مؤخرا في بوزنيقة.

كما تم انتخاب الكاتب العام السابق، النقيب عبد الرحمان بنعمرو، عضوا بالكتابة الوطنية للحزب بالإجماع كذلك، بعد إصرار أعضاء اللجنة المركزية على ضرورة عضويته بها.

وحسب ما أورده بلاغ صحفي للجنة المركزية عقب اجتماعها يوم أمس، توصلت ماروك نيوز بنسخة منه، فإن المجتمعين راعوا خلال انتخابهم لأعضاء الكتابة الوطنية، وعددهم 17 عضوا، نسبة “20% من النساء، و12% من الشباب كما أن ثلثهم انتخب لأول مرة”، يشير البلاغ.

وفيما تم انتخاب نائب الكاتب العام الأسبق، علي بوطوالة لمهة كاتب عام الحزب، وأيضا الكاتب العام السابق النقيب عبد الرحمن بنعمرو، بإبقائه عضوا بالكتابة الوطنية بإجماع اللجنة المركزية، “رغم إلحاحه على عدم الترشح لها”، يشير البلاغ، فإنه تم حسم بقية مقاعد أعضاء الكتابة الوطنية بالاقتراع السري، قبل أن يكتمل عدد أعضاء الكتابة الوطنية الجديدة للحزب، على الشكل التالي:

علي بوطوالة كاتبا عاما، وعبد الرحمن بن عمرو، اليزيد البركة، المحجوب حبيبي، عبد الرحمان بنحيدة، لحسن خطار، حكيمة الشاوي، أحمد الحلماوي، المختار النحال، محمد رقيي، كلثوم مستقيم، عبد المنعم أوحتي، صافي الدين البدالي، فطومة توفيق، زكية الشابي، محمد بوبكر، لبيب بوكرين، أعضاءً بالكتابة الوطنية.

وللإشارة، كان حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي قد عقد مؤتمره الوطني الثامن نهاية ماي الأخير، بالمركب الدولي للطفولة والشباب، تحت شعار: “وحدة اليسار ضرورة لتحقيق الديمقراطية وللقضاء على الفساد والاستبداد”.

2016-06-13 2016-06-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي