ساكنة الحي المحمدي بأكادير تستنجد بالوالي العدوي

آخر تحديث : الثلاثاء 14 يونيو 2016 - 2:22 مساءً

استنجدت ساكنة الحي المحمدي بأكادير بوالي جهة سوس ماسة العدوي قصد التدخل لوضع حد للتهميش والاهمال الذي يعيشه هذا الحي ، وذلك في مراسلة وجهتها جمعيات الحي والساكنة  لكل من الوالي و رئيس المجلس البلدي لمدينة اكادير، و قائد باشوية اكادير المركز، ومندوب وزارة الصحة اكادير، و رئيس الملحقة الادارية السادسة الحي المحمدي

وأوضحت المراسلة التي توصلت ماروك نيوز بنسخة منها أن الحي المحمدي الذي يعتبر من اكبر الاحياء التي تعرف نموا عمرانيا سريعا وكثيفا، يعاني من الأزبال نظرا لغياب الحاويات، مما جعل الحي مرتعا للحيوانات الضالة (كلاب وحمير، فضلا عن انتشار الحشرات التي قد تتسبب في  انتشار امراض وأوبئة. كما اشتكى سكان الحي من ضعف المرافق العمومية، حيث تم بناء مستوصف وحيد بالحي دون تحديد تاريخ افتتاحه، و مركز  دار المرأة والطفل الذي يدخل في برنامج التنمية البشرية علما أن اغلب الجمعيات تمارس جل أنشطتها بموقف السيارات في غياب دور الأحياء و المراكز الثقافية والرياضية. كما يشتكي السكان من غياب المساحات الخضراء  رغم وجود الأوعية العقارية الخاصة بها، وحتى المتواجد منها أصبحت بقعا للمتلاشيات والازبال. أما التبليط فقد توقف منذ سنة دون معرفة السباب الحقيقية، فضلا على الظلام الدامس بالأزقة.

أما الأمن فيعرف خصاصا أيضا باستثناء بعض دوريات الشرطة، مما يرفع نسب الجريمة واختباء المتشردين والمنحرفين.

وطالب سكان الحي المسؤولين بالتدخل العاجل لإيجاد حل للمشاكل القائمة، قبل أن يتفاقم الوضع.

2016-06-14 2016-06-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي