صورة دركي يترصد سرعة السيارات بطريقة غريبة عند مدخل الحسيمة تثير زوبعة انتقادات على الفايسبوك

آخر تحديث : الجمعة 17 يونيو 2016 - 1:35 مساءً
فكريم ولد علي

الدرك الملكي هي مؤسسة عسكرية في مملكتنا المغرب، عملها مرتكزا في المجال الغير الحضري، أي المناطق القروية بعيدا عن المدن، ويتكون الدرك الملكي من عدة وحدات منها ما يختص في مراقبة حركة السير خارج المدن. لكن من المؤسف أن يخرج رجال الدرك الملكي بمدينة الحسيمة، وذلك قبل أدان المغرب، في دوريات لمراقبة الطرقات، ولممارسة أقدر لعبة لرصد المخالفات وتغريم سائقيها. حيث تعمل الدوريات على وضع رجالها في أماكن لرصد السائقين، غالبا لا تحمل علامات التشوير بوجود المراقبة، وأصبحوا يبتزوا المواطنين والبحث بدقة لتسجيل المخالفات لتغذية خزينة الدولة، وكذالك يلتجئوا إلى أسالي متجاوز عنها لضبط المخالفين، ومن ضمنها الاختباء وراء الأشجار ووراء الأعمدة، هذا يظهر جليا في الصور المرفقة للموضوع. غير أن مواقع التواصل الاجتماعي والتي انتشرت فيه هذه الصور، أثارت جدلا كثيرا، حيث ترى دركي ممسكا بجهاز قياس السرعة وهو متخبئ وراء عمود كهربائي على الطريق الوطنية رقم 2 عند نقطة أجدير – الصفيحة “سخرية الفايسبوكيين” ، حيث علق أحدهم بقوله: “في بلدان الإنسان وحقوقه، توضع علامات على الطرقات تقول: احذر هناك رادار، والساهرون على تنظيم السير لا يختبئون”، لأن الهدف هو جودة السير وتسهيل أموره، أما عندنا فتوضع كمائن و مصائد، لأن الهدف هو تغريم السائقين، ولهلا ينظم شي سير، المهم هو ملء الشكارة.

كلمات دليلية ,
2016-06-17 2016-06-17
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي