ابتدائية زاكورة تدين السجن الشخصين اللذين أجبرتهم شمس زاكورة على شرب الماء

آخر تحديث : الأحد 19 يونيو 2016 - 12:23 صباحًا
مواقع

قضت المحكمة الابتدائية بزاكورة بادانة الشابين “أيوب. غ” و”عبد الرزاق. و” الذين تم توقيفهما يوم الأربعاء المنصرم وهما يشربان الماء في نهار رمضان، بشهرين موقوفي التنفيذ وغرامة 500 درهم لكل واحد منهما.

وكانت النيابة العامة بنفس المحكمة قد تابعت الشابين بتهمة الإفطار العلني في رمضان، في حالة سراح، بعد أن قضيا 48 ساعة (من 8 إلى 10 يونيو الجاري) معتقلين بمفوضية الشرطة.

وفي تصريح  لعثمان رزقو، رئيس الجمعية المغربية لحقوق الانسان بزاكورة، قال: “نحن كجمعية غير راضين على هذا الحكم، لأن مسألة الإفطار أو الصيام تبقى حرية فرضية، ولا تلحق أي أذى أو ضرر بأحد، من ناحية أخرى فالشابان الموقوفان اعترفا أمام القاضي بأنهما مسلمان وأن ما دفعهما لشرب الماء هو حالة التعب التي وصلا إليها بعد يوم عمل مضني، بلغت الحرارة فيه إلى 44 درجة.

وكان الشابان “أيوب. غ” و”عبد الرزاق. و” قد شربا الماء داخل خيمة تابعة للمحل الذي يشتغلان فيه كمساعدي خضّار بعد ان احسا بعطش شديد ، حيث أبلغ عنهما بعض زملائهما في العمل الشرطة التي لم تتردد في اعتقالهما.

2016-06-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي