تنغير: تخليد اليوم الوطني للمهاجر تحت شعار ” شبابنا في الخارج : طاقات ، تحديات ورهانات المستقبل “

آخر تحديث : الأربعاء 10 أغسطس 2016 - 7:40 مساءً
محمد ايت حساين

نظم صباح  اليوم الثلاثاء 10 غشت 2016 لقاء ا تواصليا لفائدة أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج المنحدرين من الإقليم، تحت شعار ” شبابنا في الخارج : طاقات ، تحديات ورهانات المستقبل ” وذلك احتفاء ا باليوم الوطني للمهاجر.

وشكل هذا اللقاء، الذي ترأسه  عامل اقليم تنغير السيد عبد الحكيم النجار  وبحضور  الكاتب العام للعمالة ورئيس المجلس الاقليمي لتنغير ورؤساء المصاح الامنية  ورجال السلطة  وعدد من افراد الجالية المقيمة بالخارج ،مناسبة للتذكير بأهمية هذا الموعد، باعتباره جسرا للتواصل بين أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج المنحدرين من هذا الإقليم وبين المسؤولين بمختلف المصالح .

وشكل هذا اللقاء مناسبة لعامل اقليم تنغير السيد عبد الحكيم النجار ،  ليرحب فيها بالجالية التنغيرية بصفة خاصة والمغربية بصفة عامة المقيمة بالخارج، مؤكدا، الرعاية السامية التي يحيط بها صاحب الجلالة الملك  الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وكذا دور هذه الأخيرة في تنمية البلاد.

وفي هذا الاطار اكد السيد عبد الحكيم النجار  للجالية المغربية المنحدرة من اقليم تنغير دعم الإدارة التي تبقى رهن إشارتهم بهدف تسهيل جميع المساطير الإدارية ومساعدتهم على اجتياز جميع العراقيل، وذكر السيد العامل في السياق ذاته، بأن إقليم تنغير يعرف إنجاز العديد من المشاريع التنموية الهامة ، موضحا أن هذه المشاريع تروم تحسين شروط عيش الساكنة بالعالم الحضري والقروي وتعزيز البنيات التحتية.

وأشاد عامل الإقليم بالمناسبة عن دور الخلية الإقليمية المحدثة بالعمالة والتي تشتغل على مدار الساعة من أجل استقبال ومعالجة طلبات وشكايات افراد الجالية المقيمة بالخارج  موضحا انها توصلت  ب 114 ملف منذ إحداتها بالعمالة بتاريخ 20 غشت 2015.

رئيس المجلس الاقليمي لتنغير السيد لحسن الداودي،  اشار في مداخلته  ان اليوم الوطني للمهاجر الذي اقره صاحب الجلالة  والذي يصادف 10 غشت من كل سنة ،  يشكل فرصة للتطرق للانجازات وتطلعات الجالية المقيمة بالخارج، وتسليط الضوء على مساهمتهم القيمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية  لبلدهم.

unnamedxx

مضيفا  ان المجلس  الاقليمي  يعمل جاهدا لاستكمال مساطر اقتناء عقارات بالاقليم لوضعها رهن اشارة  المستثمرين المقيمين  داخل الوطن وخارجه وذلك بتنسيق وتشاور مع مصالح العمالة والمصالح الاقليمية .

وبهذه المناسبة طرح أفراد من الجالية المغربية المقيمة بالخارج خلال هذا اللقاء بعضا من حاجياتهم واستعرضوا مجموعة من المشاكل التي يواجهونها على جميع المستويات، مؤكدين ارتباطهم بالوطن الأم والتشبث بثوابته ومقدساته.

و في ختام هذا اللقاء وعد  عامل اقليم تنغير أفراد الجالية  المقيمة بالمهجر بأنه سيكرس كل مجهوداته التي ستشكل  إحدى الآليات الأساسية من أجل التعاطي مع قضايا الجالية المغربية المقيمة بالخارج.

وعرف هذا اللقاء تلاوة برقية ولاء واخلاص مرفوعة الى السدة العالية بالله صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده  من طرف الجالية المغربية المقيمة بالخارج والمنحدرة  من مختلف مناطق اقليم بتنغير، كما تم رفع أكف الضراعة لله عز و جل كي يحفظ أمير المؤمنين ، و يقر عينه بولي عهده المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير المولى الحسن و أن يشد عضده بصنوه السعيد الأمير الجليل مولاي رشيد و كافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة.

2016-08-10 2016-08-10
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي