البيجيدي: وزراء العدالة والتنمية يقودون اللوائح الانتخابية بالمدن الكبرى

آخر تحديث : الأربعاء 17 أغسطس 2016 - 5:36 مساءً
ماروك نيوز

ينتظر أن  يحافظ العديد من وزراء المصباح على مواقعهم القيادية داخل التنظيم مما دفع الجموع العامة إلى تجديد الثقة فيهم، واقتراحهم كوكلاء للوائح الانتخابية، حيث  اقترح جمع عام “البيجيدي” بمدينة سلا، بالإجماع، الأمين العام ورئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، كمُرشّح لقيادة “المصباح” في الانتخابات التشريعية المقبلة، وهو الأمر نفسه الذي حصل مع عبد العزيز رباح، وزير النقل والتجهيز واللوجستيك، الذي حصل على ثقة “إخوان القنيطرة” لقيادة سفينة الحزب في استحقاقات 7 أكتوبر، فيما حصل لحسن الداودي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، على إجماع الحزب في مدينة بني ملال، في مقابل قيادة محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل، للائحة “المصباح” في مدينة طنجة، وعبد العزيز العماري، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، بدائرة عين السبع بمدينة الدار البيضاء.

وإذا كان وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، اختار على غرار انتخابات 2011 التواري إلى الخلف، وفضل عدم خوض سباق التشريعيات، فإن وزراء جُددا سيجدون لأول مرة أنفسهم مطالبين بخوض التجربة الانتخابية، مثلما هو الأمر بالنسبة لمصطفى الخلفي، وزير الاتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة، وإدريس الأزمي الإدريسي، الوزير المكلف بالميزانية.

فيما يتجه بنكيران لفرض  عبد القادر عمارة، وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، على القواعد في مدينة سلا الجديدة، وبسيمة الحقاوي، وزير المرأة والتضامن، وجميلة مصلي، الوزيرة المنتدبة في التعليم العالي.

2016-08-17 2016-08-17
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي