الحكم على فقيه فضيحة الفساد بورزازات بأربعة أشهر سجنا نافذا

آخر تحديث : الجمعة 26 أغسطس 2016 - 12:32 صباحًا
محمد حفيظ

أصدرت المحكمة الابتدائية بمدينة ورزازات حكما ب 4 أشهر نافدة، و2000 درهم غرامة مالية في حق إمام مسجد القصبة الواقع بأيت بن حدو وزوجة عاملة، إتهما بالفساد والتحريض على الدعارة.

وكانت مصالح الدرك الملكي بورزازات قد توصلت بشكاية بتاريخ ال 23 من غشت، من قبل السيد ا.ك عامل من مواليد عام 1963 بأمرزكان والساكن بدوار تامضاخت بجماعة أيت زينب، ضد السيد الناصري المزداد سنة 1965 في تلوات ويشتغل إمام مسجد يتهمه بمضايقة زوجته ف.أ والتحرش بها جنسيا.

وقال في تصريح للدرك الملكي أنه أجاب بنفسه على أحد اتصالات الإمام على أنه الزوجة، ليتفاجأ بالإمام يدعوها لقضاء ليلة معه.

وخلال جلسة الاستماع إلى الإمام المذكور، اعترف أن علاقته بزوجة المشتكي تعدت مسألة التحرش الجنسي، وتطورت إلى علاقة جنسية منذ شهر، وهو ما لم تنفه الزوجة حين أجرت مصالح الدرك الملكي بورزازات مقابلة بينها وبينه، ما دفع عناصر الدرك إلى اعتقالهما.

وفي سياق متصل، بخصوص قضية عضوين في حركة الإصلاح والتوحيد إتهما بالفساد فقد أفرج عن بنحماد بعد إسقاط زوجته حقها في قضية الخيانة الزوجية، فيما بقيت النجار قيد المتابعة بتهمة الإشتراك في الخيانة الزوجية.

2016-08-26
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي