تفكيك عصابة إجرامية خطيرة متخصصة في السرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض بأكادير

آخر تحديث : الجمعة 30 سبتمبر 2016 - 12:40 صباحًا
ماروك نيوز

تمكنت دائرة الشرطة بحي أنزا بأكادير، يوم  الخميس المنصرم، خلال عملية أمنية نوعية من تفكيك عصابة إجرامية خطيرة متخصصة في السرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض تنشط على مستوى المنعرجات المؤدية إلى قصبة أكادير أوفلا، وأوقفت عقلها المدبر إلى جانب 04 من شركائه.

وحسب مصادر ماروك نيوز، فإن  إيقاف المشتبه فيهم، البالغين من العمر ما بين  20 و26 سنة، يأتي بفضل أبحاث وتحريات ميدانية مكثفة باشرتها الدائرة الأمنية المعنية، أفضت إلى إيقاف العقل المدبر  للعصابة الملقب بـــ”سريديلة”، قبل أن تتمكن العناصر الأمنية من إيقاف باقي مشاركيه، حيث أسفرت عمليات التفتيش التي أنجزت بشأن هذه النازلة عن حجز مجموعة من الأسلحة البيضاء مختلفة الأحجام وأشياء متحصلة من السرقات. وقد تبين من خلال البحث المعمق الذي أخضع له المشتبه فيهم ضلوعهم في العديد من السرقات تحت التهديد بالسلاح الابيض المقترفة مؤخرا بالمنعرجات المؤدية إلى قصبة “أكادير أوفلا”، كما تعرف عليهم جميع الضحايا الذين سجلوا، في وقت سابق،شكاياتهم لدى مختلف دوائر الشرطة بالمدينة، إثر تعرضهم للسرقة بالنقطة المذكورة.

وكانت عناصر نفس الدائرة الأمنية قد نجحت منتصف شهر غشت الماضي من تفكيك عصابة إجرامية أخرى تتكون من أربعة أفراد، تتراوح أعمارهم ما بين 16 و 22 سنة، ينشطون بدورهم في اعتراض سبيل زوار القصبة والاستيلاء على ما بحوزتهم تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

وتندرج هذه العمليات النوعية في إطار الإستراتيجية الجديدة التي تعتمدها المديرية العامة للأمن الوطني والتي تهدف إلى التصدي ومحاربة جميع الاعتداءات التي تمس المواطنين في ممتلكاتهم أو سلامتهم الجسدية.

كلمات دليلية , ,
2016-09-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي