من مستجدات تشكيل حكومة بنكيران: أخنوش مستاء ولشكر يحاول كسب حقائب

آخر تحديث : الأحد 6 نوفمبر 2016 - 10:47 مساءً
ماروك نيوز

كشف رئيس التجمع الوطني للأحرار لقياديين في حزبه عن استغرابه من الطريقة التي سرب بها عبد الإله ابن كيران تفاصيل لقائهما الأول في إطار المشاورات الحكومية الجارية. وأفاد مصدر مقرب من أخنوش أن الرجل محبط من البداية غير المشجعة التي بدأ بها ابن كيران تعامله مع التجمع، كحزب مرشح للدخول في التحالف الحكومي، على اعتبار أنه تم الاتفاق بينهما أن “المجالس أسرار” وأن المصلحة العليا للبلاد تفرض عدم العودة إلى التراشق العلني الذي كاد أن يسقط الحكومة المنتهية ولايتها في أكثر من محطة.

أما لشكر فيريد ربح الحقائب الوزارية.. حيث كشف مصدر قيادي اتحادي  أن لشكر رحب بمبدأ المشاركة في الحكومة، غير أنه اشترط تمكين حزبه من ربع الحقائب الوزارية، وأن يتم التعامل مع الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، انطلاقا من وزنه السياسي والتاريخي وتضحياته الجسام التي قدمها للوطن داخليا وخارجيا، وألا يتم التعامل معه بمنطق عددي وما حصل عليه من مقاعد انتخابية في اقتراع سابع أكتوبر.

2016-11-07 2016-11-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي