شركة الزا سيتي أكادير تنفي الاكاديب وتوضح احداث واقعة تغازوت

آخر تحديث : الخميس 24 نوفمبر 2016 - 11:26 مساءً
متابعة

في ردها على الإتهامات السافرة في حق مراقبيها، أكدت شركة ألزا سيتي أكادير أن ما تناقلته وسائل التواصل الإجتماعي و بعض الجرائد الإلكترونية (الصفراء) حول ما سمي بواقعة تغازوت، لا يمث للواقع بصلة..

حيث تداولت هذه الوسائل صورة و مقطع فيديو عن ما سمته اعتداء مراقبي حافلات ألزا بأكادير على راكبين (يفقأون عين راكب ويهشمون وجه رفيقه)، الشيء الذي ينافي حقيقة ما وقع، إذ أن الصور التي أمامنا تبين أحد مراقبي الشركة بعد ما تعرض للإعتداء من طرف أحد المتملصين من أداء واجب التذكرة، علما أن هذا المراقب كان يرتدي معطفا شتويا فوق الزي الرسمي للخدمة، مما جعل الناس الذين كانوا خارج الحافلة يظنون أن المراقب الذي تعرض للإعتداء كان راكباً أو زبوناً !!

وقد بادر بقية المراقبين و عمال المراقبة بتوقيف الجاني كما كان جليا في الصورة المتداولة، والتي لم تظهر أية آثار لجروح أو فقء في العين أو تهشيم على مستوى الوجه !!!

جدير بالذكر أن معظم حافلات شركة ألزا سيتي أكادير مزودة بكاميرات للمراقبة، حيث أكدت الشركة أنها ستقوم بتزويد فرقة الدرك الملكي بتغازوت بمقطع فيديو (صوت+صورة) يوضح تداعيات الحادثة عند الإقتضاء، ويبين ظروف وسبب الإعتداء الذي تعرض له موظف الشركة، أما الجاني فقد تم إيقافه من طرف مراقبي الشركة، والذين سلموه لرجال الدرك الملكي بتغازوت مباشرة بعد الواقعة.

كلمات دليلية , ,
2016-11-24 2016-11-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي