عاملات النظافة المطرودات من العمل ببلدية ايت ملول ينظمن وقفة احتجاجية

آخر تحديث : السبت 26 نوفمبر 2016 - 12:06 صباحًا
فاطمة الزهراء اشتوك

نظمت عاملات النظافة المطرودات من العمل من طرف بلدية ايت ملول صباح يوم الثلاثاء 22 نونبر 2016 وقفة احتجاجية أمام مقر البلدية ورفع المحتجون شعارات من قبيل: ” لا للحكرة لا للتمييز لا للظلم” “عامل الإنعاش الوطني لايت ملول يستنكرن الطرد التعسفي الذي طالهن”.

عاملة من العائلات المحتجات صرحت لنا بأنه و بعد سنوات من الإشتغال بصدق وتفان في أشغال النظافة داخل المرافق التابعة لجماعة ايت ملول مقابل أجر شهري لا يتعدى 1500 درهم حيت انهم لا يتقاضون اجرا عن العطل الدينية و الوطنية خلال ولاية المجلس الحالي،ويعتبر هذا الأجر الزهيد المصدر الوحيد لإعالة عائلاتهم تفاجئوا يوم 08 نونبر 2016 بإبلاغهم دون غيرهم من العمال الاخرين بتخفيض أيام عملهم من 6 أيام الى 3 أيام و بالتالي تخفيض أجرهم الى 750 درهم وبعد توجههم الى مكتب الرئيس للاستفسار أخبرهم نائبه الاول أن القرار لا رجعة فيه و أن الإنعاش ليس جمعية خيرية مما تسبب في حالات إغماء للمتضررات، وبعد انتشار الخبر في وسائل الاعلام وبصفحات الفايسبوك تفاجأوا في اليوم الموالي بقرار طرهم من العمل و تشريدهم رفقة أسرهم.

وفي الاخير أكدت لنا بأن العاملات المطرودات عازمات على التصعيد من احتجاجاتهن الى حيت إرجاعهن الى العمل.

كلمات دليلية , ,
2016-11-26 2016-11-26
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي