حميد وهبي يسائل وزير الصحة عن الوضع الكارثي لمستشفى الحسن الثاني

آخر تحديث : السبت 25 فبراير 2017 - 11:07 صباحًا
محمد الغازي

وجه حميد وهبي البرلماني عن حزب البام بأكادير اداوتنان سؤالا كتابيا الى وزير الصحة حول واقع المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير وقف فيه على مايعيشه قطاع الصحة بجهة سوس عموما وبالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير خصوصا،والذي اعتبره  كارثة صحية بكل المقاييس، إذ يعاني هذا المستشفى الذي يتكفل بعلاج المواطنين والمواطنات من ساكنة ثلاث جهات ترابية حيوية بالمغرب خصاصا مهولا على العديد من المستويات، منها النقص الحاد في الأطر الطبية وبخاصة على مستوى الممرضين، وتوفره على عدد قليل جدا من غرف العمليات مما يحتم طول فثرة مواعيد العمليات الجراحية بما فيها المستعجلة، ناهيك عن النقص المهول في حجم الأدوية ومنها الأدوية الرئيسية والأساسية سواء في العمليات الجراحية أو في عمليات تصفية الدم لأمراض القصور الكلوي أو الخاصة بالعلاج الكيماوي، وتوفره على أجهزة طبية قليلة جدا و متهالكة مثال حالة توفره على “سكانير” وحيد إضافة إلى أعطابه الكثيرة لا يفي بغرض حجم ساكنة الجهات الثلاث وزاد غياب مداومة القطاع الخاص على هذا المستوى مما فاقم من معاناة المرضى، كما أن ذات المستشفى يفتقد لبعض التخصصات الطبية كطبيب الغدد وداء السكري وغيرها من المشاكل الكبيرة التي يعاني منها.

وساءل وهبي الوزير عن الإجراءات المستعجلة التي تنوي الوزارة القيام بها في الأمد القريب لإنقاذ ما يمكن إنقاذه والتخفيف من وطأ هذه الوضعية الاجتماعية والإنسانية الكارثية.

2017-02-25 2017-02-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي