مديرية بلمختار بورزازات تتواصل حول الرؤية الاستراتيجية

آخر تحديث : الإثنين 27 فبراير 2017 - 1:36 مساءً
ع الرحيم الخايف

التربويين و الشركاء و تعزيز انخراطهم و تملكهم لتوجهات و أهداف و مستلزمات و تدابير الرؤية الاستراتيجية لإصلاح المدرسة المغربية، وسعيا منها لإرساء مقومات التعاقد المعنوي مع كافة المتدخلين من أجل الارتقاء بأوضاع المنظومة التربوية ،ووعيا منها بالمكانة الهامة للتعبئة المجتمعية في إنجاح الإصلاح، نظمت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني بورزازات سلسلة من اللقاءات التواصلية مع مختلف الفاعلين التربويين و الشركاء بالإقليم.

وبعد اللقاء الأول الذي جمع المدير الإقليمي مع رؤساء المشاريع المندمجة للرؤية الاستراتيجية 2015 – 2030 بتاريخ 13 فبراير 2017،احتضن مركز التكوينات حمان الفطواكي بورزازات جملة من اللقاءات التواصلية و التعبوية حول الخطة الوطنية لإصلاح المنظومة التربوية، كانت أولاها مع هيئة التأطير و المراقبة يوم 21  فبراير 2017،ثم مع رؤساء مجموعة الممارسات المهنية و هيئة الاستشارة و التوجيه و أعضاء الفريق الإقليمي لقيادة مشروع المؤسسة و الأساتذة المصاحبون يوم 23 فبراير 2017 صباحا، و زوالا مع النقابات التعليمية، فيما كان اللقاء مع جمعيات أمهات و آباء و أولياء التلميذات و التلاميذ يوم 24 فبراير 2017 صباحا و المنابر الإعلامية المحلية زوالا,

فيما ستستأنف اللقاءات التواصلية بحر هذا الأسبوع مع مؤسسات التعليم الخصوصي و يوم 7 مارس 2017 مع رؤساء الجماعات الترابية و السلطات المحلية و الأنسجة الجمعوية.

جميع اللقاءات التواصلية التي ترأسها المديرالإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني بورزازات،بحضور رؤساء المصالح بالمديرية و المنسق الإقليمي للمشاريع المندمجة للرؤية الاستراتيجية 2015 – 2030،عرفت اقبالا  كبيرا و مواكبة مهمة من طرف الفاعلين التربويين و الشركاء،و تميزت بإلقاء عروض مهمة تخص المستلزمات ذات الأولوية لإنجاح الإصلاح التربوي بالمدرسة المغربية :

  1. المرجعيات الأساسية للمستلزمات ذات الأولوية ؛
  2. مداخل أولية لتوفير المستلزمات ذات الأولوية ؛
  3. برنامج العمل ؛
  4. خارطة الطريق و منهجية العمل ؛

كما عرفت مختلف اللقاءات  نقاشا جادا و مسؤولا ينم عن غيرة كبيرة من طرف الجميع للانخراط في هذا الإصلاح الذي يروم ضمان الإنصاف و تكافؤ و الفرص و الارتقاء بجودة التربية و التكوين و تطوير الحكامة و تعزيز تعبئة الفاعلين و الشركاء حول المدرسة المغربية.

2017-02-27 2017-02-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي