جنازة نقيب المحاميين”محمد عبد الله الهادي القباب” كانت أرضية خصبة لعلاج الجراح التي خلفها المؤتمر 17 لحزب الاستقلال

آخر تحديث : الأحد 15 أكتوبر 2017 - 2:53 مساءً
اما بريس

وسط  جموع  غفيرة عقب صلاة الظهر شيعت يوم أمس جنازة نقيب المحاميين  “محمد بن عبد الله الهادي القباب”، بمسكنه الكائن بشارع الميليا حي الرياض بالرباط , وبصرف النظر عن أهله حضر الجنازة قياديين بارزين من حزب الاستقلال وعلى رأسهم الأمين العام السيد “نزار بركة” و”عبد الواحد الفاسي” و”عبد العزيز الهلالي” و”انس بنسودة” و”ماء العينين” و”غلاب” و آخرون , كما حضر رئيس جمعية هيئة المحاميين السيد “محمد اقديم” و عدد من زملاء الفقيد في مهنة المحاماة , وحسب معاينة مندوب “أصداء المغرب العربي” أن جنازة الراحل  حضرها  ما يقارب 300  شخص.

وتجدر الإشارة أنه كان لافتا للإنتباه تخلف عدد من القياديين الذين اعتادت عدسات الصحافيين التقاط صورا لهم في مثل هذه المناسبات ورجحت مصادرنا أن هذا راجع للحساسيات التي خلفها المؤتمر 17 لحزب الاستقلال .

إنا لله وإنا إليه راجعون

غير معروف
administrator

2017-10-15 2017-10-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

administrator