زهرة حسن موهبة تفتحت بسوس لتعانق عالم الفن بسخاء الكبار

محمد بوسعيد

آخر تحديث : الإثنين 22 يناير 2018 - 11:59 صباحًا

زهرة حسن ،تلك الفنانة الأمازيغية الشابة ،التي سطع نجمها في سماء الأغنية الأمازيغية  والعربية ،وتألقت في عدة مهرجانات محلية ووطنية ،فاستطاعت أن تبصم إسمها في الساحة الفنية ،وذلك بالمزج بين الأغنية الأصيلة و العصرية ،مستعملة في ذلك آلات موسيقية حديثة مصحوبة بإيقاع متزن .

هذا و قد أصدرت الفنانة زهرة حسن في الآونة الأخيرة أغنية “الدخيل ” من كلمات أشرف و ألحان أسامة الحنصلي ،بعد عدة أعمال أخرى كأغنية “أفريكا “،”أحبيبينو “، ” بلادي الغالي ” وهي أغنية أصدرتها بمناسبة تأهل المنتخب الوطني لمونديال روسيا ،استجابة لجمهورها و محبيها .كما غنت في ديو إلى جنب الفنان العالمي محمد جبارة  والفنانة سامية أحمد ، في أغنية “بلادي ياتسانو “،والتي مزجت بين  اللغتين ،العربية  والأمازيغية في إشارة  واضحة إلى أن الهوية المغربية واحدة .علاوة على ان جل أغاني الفنانة ،ذات رسائل إنسانية نبيلة وهادفة  ،في قالب موسيقي راقي .

وللإشارة ،فزهرة حسن مولعة بالفن مند الصغر ،حيث شاركت في مهرجانات مدرسية وطنية و توجت بالمرتبة الأولى .إضافة إلى حصولها على 400 صوت ،في برنامج أعدته احدى الإذاعات الخاصة بالمغرب ،كأحسن صوت نسائي ،وجائزة أحسن صوت نسائي في مهرجان النورس آنذاك،فاستطاعت أن تطور مهارتها الفنية بعد تكوين أكاديمي .

غير معروف
administrator

2018-01-22 2018-01-22
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

administrator