إسدال الستار على فعاليات مهرجان تويزي للأنشودة الطفل الامازيغية في دورته الخامسة

آخر تحديث : الجمعة 20 أبريل 2018 - 7:55 مساءً
ماروك نيوز

أسدل الستار يوم الأحد 15 ابريل 2018 بالمركب الثقافي محمد بوجناح عن فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان تويزي لأنشودة الطفل الأمازيغية بمدينة الدشيرة الجهادية.

تناوبت على منصة العروض سبع جمعيات والتي قدمت ابداعاتها في مجال أنشودة الطفل الأمازيغية، أتت بغية تشجيع الفن الهادف عند البراعم والمساهمة في تنمية الحس الإبداعي البناء عند الأطفال بالمنطقة.

الجدير بالذكر، أن دورة هذه السنة المنظمة تحت شعار: “من أجل طفولة مبدعة وخلاقة”، تتوخى التعريف بالأنشودة الأمازيغية، باعتبارها من دعامات التربية والتكوين السليم، وكذا تشجيع الكتاب والملحنين على كتابة أغانٍ أمازيغية للأطفال لإثراء ثقافة الطفل وسد النقص الكبير في مجال أغاني الأطفال، فضلا عن تشجيع الفن الهادف عند البراعم والمساهمة في تنمية الحس الإبداعي الهادف عند الأطفال.

هذا وقد أشرفت على المسابقة الرسمية للمهرجان لجنة تحكيم برئاسة الأستاذ عبد الرحيم الحسناوي، وضمت في عضويتها كل من السيد محمد الوكاس، والأستاذ إسماعيل مازي، إضافة إلى. عبد الرحيم بوترات

وشهد المهرجان الذي نشطته كل من الصاعدة زينب السعيدي والمتألق أشرف عتيق، عرض شريط حول مقتطفات لأنشطة ومجالات اشتغال اللجنة الثقافية المنظمة للمهرجان، وكذا كلمة كل من السيد عبد العالي كورس عن الجهة المنظمة، وكلمة مديرة المهرجان للسيدة سميرة زراك، والتي رحبت فيها بالحضور الكريم مع التأكيد على ضرورة التضامن من أجل النهوض بالطفل وابعاده. وأشارت الى أنه رغم المعيقات المادية التي عرفها المهرجان وسعي البعض إلى افساد التجربة الفتية التي تتعطش لها المنطقة، فإن المهرجان عرف نجاحا باهرا بشهادة كل الحاضرين من فنانين، صحفيين، مبدعين، وجمعويين منوهة بالحضور الكمي والنوعي للجمعيات من مختلف بقاع المنطقة ضاربة الموعد مع الدورة السادسة من السنة القادمة.

اختتم المهرجان بالإعلان عن النتائج النهائية للمسابقة، بفوز أنشودة “ماخ اتفوكت” لصاحبتها جمعية نايت ماتن – تغانمين بالرتبة الأولى للمهرجان وجائزة أحسن لحن، وفازت جمعية تكمات بتماعيت بالرتبة الثانية لأنشودة تحت عنوان “اكيكيل” وبجائزة أحسن صوت لصاحب الصوت الشجي عبد الله بيكفيس، فيما نالت أنشودة “امي” لجمعية نماء الرتبة الثالثة للمهرجان، أما جائزة أحسن كلمات فكانت من نصيب جمعية أفولكي بتكوين لأنشودة “تشان ازرفان”، أما جائزة لجنة التحكيم التشجيعية فآلت إلى أنشودة “زريغ اجيك” لجمعية نور الخير بالجرف انزكان. فيما وزعت شواهد المشاركة على كل من ساهم في إنجاح فعاليات هذا المهرجان.

أما بالنسبة للمستوى التقني للمشاركين فقد أكد الأستاذ “محمد الوكاس” عضو لجنة التحكيم أن هذه الدورة عرفت مشاركة أصوات واعدة وألحان متميزة مشيرا إلى أن الكلمات تبقى العائق الوحيد الذي يجب تجاوزه حيث في معظم المشاركات كانت في مستوى يفوق قدرات واستيعاب الطفل مشددا على ضرورة التزام قاموس خاص بالأطفال في مجال أنشودة الطفل.

كما عبر الحاضرون عن سعادتهم لتنظيم هذا المهرجان، معتبرين أن المستوى التقني كان رائعا والتنظيم محكما، وفي كلمة له قال “احمد داموح” رئيس جمعية تويزي للأعمال الاجتماعية أن اللجنة الثقافية بدلت كل جهودها لتحقيق الاحترافية في تنظيم هذا المهرجان.

وفي الأخير نشكر جزيل الشكر كل من ساندنا في إنجاح فعاليات هذا العرس الثقافي والفني، من جمعية تويزي للأعمال الاجتماعية، الجماعة الترابية الدشيرة الجهادية، مؤسسة ابن عتيق لتعليم السياقة على الدعم والمساندة. كما لا ننسى الشكر الكبير للمنشطين زينب وأشرف اللذان اضافا للمهرجان لمسة خاصة وأيضا أطفال اللجنة الثقافية المنظمة للحدث، شكر خاص ايضا للتغطية الإعلامية، وتحية عالية للجنة التنظيمية وجنود خفاء اللجنة الثقافية.

2018-04-20 2018-04-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

ع اللطيف ألبير