أكادير تحتضن “الثقافة العلمية بالمغرب”

آخر تحديث : الأربعاء 25 أبريل 2018 - 6:58 مساءً

تنظم جمعيتا المتحف الجامعي للنيازك والجمعية المغربية للتوجيه والبحث العلمي بأنزا بشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال، وكلية العلوم بأكادير والجماعة الحضرية لأكادير خلال الفترة الممتدة من 26 أبريل إلى 26 دجنبر 2018 النسخة الثانية للندوة الدولية حول “الثقافة العلمية بالمغرب. وتهدف هذه الندوة الدولية إلى إشراك كل الفاعلين في مختلف التخصصات العلمية في نشر الثقافة العلمية بالمغرب عبر ترسيخ تداول المعارف العلمية ونشرها لدى مختلف الشرائح المجتمعية. كما تروم هاته الندوة إلى خلق فضاء واسع للنقاش حول أهمية الثقافة العلمية في تقليص الفجوات العلمية والتقنية والمعلوماتية داخل المجتمع في سيره الحثيث نحو تحقيق “المجتمع العلمي”. وستتخلل هذه التظاهرة العلمية إلقاء محاضرات موضوعاتية، يؤطرها مختصون مغاربة وأجانب من أمريكا وفرنسا وألمانيا، تتمحور حول تاريخ علم الفلك وكذا النظريات العلمية الرابطة بين وجود النيازك واختفاء الديناصورات، تبسيطا للمفاهيم الجيولوجية والابستيمولوجية  بغية تقريب المتلقي العادي من المعطيات العلمية الصحيحة، وفق طرق وآليات تراعي مختلف المستويات المعرفية. ويأتي اختيار ثيمة “دور النيازك في اختفاء الديناصورات” كمحور أساسي لهذه الدورة تماشيا مع الغنى الجيولوجي الذي تزخر به المناطق الجنوبية للمغرب، سواء تعلق الأمر بالنيازك ووفرتها، أو بالديناصورات وأثارها، حيث أضحى كلا الأمرين شأنا مجتمعيا متداولا في عدة مناطق مغربية لما توفره من إمكانيات جذب على المستوى السياحي، أو ما يترتب عن وجودهما من إشعاع إعلامي.

 كما يسعى برنامج الدورة  الثانية لندوة الثقافة العلمية بالمغرب إلى تذويب حصر الثقافة العلمية داخل أسوار الجامعة، فبالإضافة إلى المحاضرات العلمية المذكورة سلفا، ستتم إقامة  الأبواب المفتوحة بالمتحف الجامعي للنيازك الذي سيضم اثار ومجسمات  الديناصورات وتنظيم عدة خرجات علمية للموقع العالمي لاُثار الديناصورات بشاطئ أنزا بأكادير، وإقامة سلسة من المعارض خارج أسوار الجامعة، حتى تستفيد منها جل الشرائح المجتمعية، علاوة على الطلاب وتلاميذ  جل المؤسسات التعليمية بمدينة أكادير، وذلك قصد الإطلاع عن قرب على  كيفية استنساخ وقولبة أثار الديناصورات، وفق المناهج التقنية العلمية المعمول بها في هذا الصدد، ومحاكاة واقع البحث الميداني للنيازك، ورصد كيفية تحرك الأجرام السماوية. كما ستعرف الندوة عرض كتب ومؤلفات لأساتذة باحثين وتقاسم تجارب ناجحة لمهتمين أصحاب مشاريع سوسيو-ثقافية، ولجمعيات تعمل في نشر الثقافة العلمية.

الحسين أبليح

2018-04-25 2018-04-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد