في بادرة إنسانية.. شباب من سيدي إفني ينقذون دلفينا ويعيدونه للبحر

آخر تحديث : الثلاثاء 15 مايو 2018 - 4:39 مساءً
التديلي عبد المجيد

في بادرة إنسانية مفعمة بالرحمة تجاه المخلوقات الأخرى، أقدم شباب مغاربة من مدينة سيدي إفني بجنوب المغرب صباح أمس الاثنين 14 ماي الجاري، على إنقاذ دلفين رمت به الأمواج فعلق بساحل منطقة بوترامين، حيث تكفل الشباب المقدام بمهمة حمل الدلفين وإعادته إلى وسط البحر. وفي تصريح لـ “pjd.ma”، قال مولود الستوف، أحد الشباب المنقذين للدلفين، إنه “لاحظ وجود دلفين عالق على الشاطئ، فقام بإحضار الماء لسكبه عليه لكي لا يموت، قبل أن يطلب مساعدة بعض الشباب الموجودين بالمنطقة للمساهمة في إعادة الدلفين إلى البحر”. وأضاف ستوف أن “عملية إعادة الدلفين جاءت عن طريق دفعه عبر واد يصب في البحر، وقد استغرقت حوالي ساعتين”، مردفا أنه “رغم ضياع وقت هام من يوم عمله إلا أنه فضل إنقاذ حياة الدلفين عبر إعادته للبحر”.

غير معروف
administrator

2018-05-15 2018-05-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

administrator