صمت الحكومة يؤجج احتجاجات الأمازيغيين

آخر تحديث : الجمعة 1 يونيو 2018 - 5:32 مساءً

    عمم نشطاء أمازغ عريضة احتجاجية مفتوحة موجهة لرئيس الحكومة وإلى السيد وزير الداخلية في شأن الاحتجاج على الصمت القائم امام تواتر وتكرار الإعتداءات على طلبة الحركة الثقافية الأمازيغية بالجامعات المغربية.

     وحسب سياق العريضة، فإن تواتر العنف المادي والمعنوي والتهديد وعرقلة الحياة الجامعية للطلبة والطالبات المنتمون للحركة الثقافية الامازيغية بالعديد من الجامعات المغربية دفعت فعاليات وجمعيات أمازيغية إلى مراسلة الحكومة  امام هول وخطورة ما يتعرض له مناضلوا و مناضلات الحركة الثقافية الأمازيغية بمجموعة من الجامعات المغربية من إعتداءات متكررة على مدار سنوات، استفحال الهجومات على الطلبة الأمازيغيين بكل من ( تازة، وجدة، أكادير، مكناس، فاس… ) آخرها ما تعرض له طلبة الحركة الثقافية الأمازيغية بتازة يوم 31 ماي 2018 و هم بصدد اجتياز إمتحانات نهاية السنة حيث عمدت مجموعة مسلحة محسوبة على جماعات تتبنى الاغتيال والغنف منهجا في صراعاتها .  وامام الصمت وتلكؤ أجهزة الدولة المعنية في القيام بواجبها تقول العريضة، فإن الهيئات والفعاليات الموقعة تعلن ادانتنا لمختلف اشكال وانواع العنف التي تمارسها اجنحة التيارات العروبية الشوفينية بالجامعة واحتجاجها وشجبها للحياد السلبي لمؤسسات الدولة المعنية و للإنفلات الأمني بالجامعات و الذي تتحمل فيه مؤسساتكم جزءا كبيرا من المسؤولية.

      كما طالبت هاته الجهات بتفعيل الادوار المكفولة بالمكلفين بتنفيد القوانين وبحماية كافة الطلبة و الطالبات بما يتماشى و جعل الجامعة فضاءا حرا تنويريا وللفكر و المعرفة.

 الحسين أبليح

2018-06-01 2018-06-01
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد