مرسي يؤدي اليمين بالميدان

آخر تحديث : الأحد 16 ديسمبر 2012 - 3:14 مساءً

أدى الرئيس الجديد لمصر محمد مرسي، اليمين الدستورية أمام مئات الآلاف من المتظاهرين في مليونية “تسليم السلطة”، مؤكدًا أنه سيقف على مسافة واحدة من كل فئات الشعب المصري، وخاطب الحضور في الميدان قائلا “سنصنع منكم مفهوما جديدا للعلاقات الخارجية”، مضيفا أنه جاء برسالة سلام إلى العالم أجمع، لكن مصر سترد على من يفكر في الاعتداء عليها. وأقسم مرسي أنه سيحافظ مخلصًا على النظام الجمهوري، وعلى الدستور، وعلى استقلال الوطن وسلامة أراضيه ويرعى مصالح الشعب رعاية كاملة.  وأضاف: “أعاهدكم بأن أعمل معكم في أي لحظة، لتأكيد وحدتنا، وتعظيم قوتنا، وأؤكد رفضي لأي محاولة لانتزاع سلطة الشعب أو نوابه، وأؤكد أنني رئيس لكل المصريين”، مشيرا الى أنه سيقف على مسافة واحدة من الجميع.  وكان مرسي قد أدى في وقت سابق اليمين القانونية أمام المحكمة الدستورية العليا، حسب نص الإعلان الدستوري المكمل، كأول رئيس منتخب للبلاد بعد ثورة 25 يناير، حيث ألقى رئيس المحكمة الدستورية العليا المستشار كلمة قال فيها إن هذا يوم مشهود في تاريخ مصر عندما تستقبل أول رئيس بانتخابات نزيهة. ووجه الخطاب لمرسي قائلا “إن وجودكم في المحكمة الدستورية لأداء اليمين القانونية تجسيد حي لإعلاء الشرعية الدستورية فوق كل الهامات”. وبعد أداء اليمين، وجه مرسي كلمة شكر فيها الشعب المصري وقضاة المحكمة الدستورية قائلا بأنه حريص على أن تبقى المحكمة مؤسسة شامخة حرة، مضيفا أنه يحترم ويقدر السلطة القضائية والسلطة التشريعية، وأنه سيقوم بدوره لضمان استقلال هاتين السلطتين عن بعضهما البعض، وعن السلطة التنفيذية. وبعد تسلمه السلطة من العسكر تنتظر محمد مرسي مهام ثقيلة وجسيمة لاخراج مصر من عنق الزجاجة وتنفيذ وعود الثورة.

2012-12-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد