تدخل عنيف ضد أساتذة تنسيقيتي الأساتذة المجازين وحاملي الماستر- صور

آخر تحديث : الثلاثاء 17 ديسمبر 2013 - 5:59 مساءً
وكعادتها أبت السلطات القمعية الجاثمة على صدور الشغيلة التعليمية المرابطة بالرباط منذ حوالي الشهر إلا أن تستكمل مسلسلها الإجرامي بتدخل قمعي عشية اليوم الثلاثاء 17 دجنبر 2013،إذ حوالي الساعة 2:26 بعد الزوال قامت قوات التدخل السريع معززة بعناصر من القوات المساعدة بتنفيذ مجزرة ثالثة في حق مناضلي تنسيقيتي الأساتذة المجازين وحاملي الماستر المقصيين من الترقية بالشهادة ،مخلفة إصابات بالغة في صفوف المحتجين واعتقال العديد منهم،واستمرت قوى القمع بإتلاف لوجيستيك التنسيقية ومطاردة المحتجين ومصادرة أغراضهم وتهشيم عظامهم بطريقة وحشية يندى لها الجبين.

بعد مجرتي 2و5 دجنبر، يأتي التدخل القمعي الثالث ليبرز بما يدع مجالا للشك زيف الشعارات الرسمية بخصوص احترام الحريات العامة عموما وحرية التجمهر والتظاهر السلمي بشكل خاص،ويضع علامة استفهام كبيرة حول تواطؤ البعض في مسلسل خنق الاحتجاجات بعدما فشل في احتواءها. وتضع التنسيقية الهجمة المسعورة على نضالاتها برسم النقابات لتتحمل مسؤوليتها في الدفاع عن الشغيلة الصامدة،وتلعب دورها المطلوب للضغط بكل الوسائل المشروعة والمتاحة لحل هذا الملف بما يخدم مصالح المجازين وحاملي الماستر بعيدا عن الحسابات الضيقة لأن ما جاء بنا للرباط هو مظلومية ملفنا لا أقل ولا أكثر.

2013-12-17 2013-12-17
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي