راية حكم الشرط أقلقت كثيرا فريق حسنية أكادير .

آخر تحديث : الأحد 30 مارس 2014 - 9:14 مساءً

مني فريق حسنية أكادير بهزيمة في عقر داره أمام نظيره المغرب التطواني بهدفين مقابل و واحد ،برسم البطولة الاحترافية في دورتها 22 .الهدف الأول سجله زهير نعيم لفائدة التطوانيين في الدقيقة 34 ،ليعود اللاعب حسام الدين الصنهاجي و يمنح الهدف الثاني لفريق الحمامة البيضاء التي غردت بانتصار من مدينة الانبعاث.الدقيقة 64 وقع اللاعب زومانا الهدف الوحيد لغزالة سوس.و عند نهاية المقابلة كان لنا حوار مع الحسن بويلاص مساعد المدرب مصطفى مديح : هزيمة ثانية لفريق حسنية أكادير ،ألا ترى أنها ستؤثر على مرد ودية اللاعبين ؟ أي فريق لا يتمنى أن ينهزم مقابلتين متتاليتين ،انهزامنا في المقابلة السابقة أمام المغرب الفاسي ،يعود للمستوى الهزيل الذي أبان عليه الفريق .أما هذه المباراة فقد مرت في شوطين ،فكان فريقنا أحسن و سيطر على جل مجريات أطوار المقابلة و خلق فرصا للتسجيل . ماذا عن احتجاجكم عن قرارات الحكم العلام محمد ؟ الحكم كان ضدنا ،قراراته لم ترضينا إطلاقا حيث سجلنا هدفا محققا وتم رفضه ،فضلا عن منحه ضربة جزاء خيالية لفريق المغرب التطواني الذي نهنئه على هذا الفوز ،الشيء الذي جعل المقابلة تسير على المنوال الغير ا لمرغوب فيه . ماهي قراءتك التقنية للمقابلة ؟ فريق الخصم لعب بنقص عددي حيث طرد اللاعب حسام الدين الصنهاجي ،فأقبلنا على تغيير المدافع المهدي مصياف ،بالمهاجم أحمد الفاتحي و الصواري بدل أيت الدرحم كريم ،مما خلق ضغط على دفاع التطوانيين ،وأتيحت لنا فرص كثيرة للتهديف.لاعبين الحسنية قاموا بواجبهم و بينوا على أنهم فريق قوي ،وشكرناهم على ذلك للرفع من معنوياتهم. محمد بوسعيد .

2014-03-30 2014-03-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

محمد الغازي