إعتداء خطير على المحيط الحيوي لغابة عمالة أكادير إدوتنان وخروقات لدراسة التأثير على البيئة

آخر تحديث : الإثنين 10 مايو 2021 - 2:41 مساءً
رشيد فاسح

في إطار حماية البيئة بجهة  سوس ماسة، و إعمالا للقانون الإطار حول البيئة والتنمية المستدامة رقم 12-99 والتزامات جمعيات المجتمع المدني العاملة بشكل أساسي في المجال البيئي، وفي إطار تتبعها  الأحوال البيئية  للغابات بعمالة اكادير اداوتنان في إطار مشروع مكافحة حرائق الغابات (تكانت اينو) عاينت جمعية بييزاج للبيئة بتعاون مع شبكة جمعيات محميات المجال الغابوي  بجماعة امسكروض مشهدا يجانب التنمية المستدامة وذلك لأشغال بناء طريق قروية لم تحترم المجال الغابوي بجماعة أمسكروض باتجاه دواوير تالعينت وتاكوشت،  على مسافة تقدر ب 18 كلم، وإذ نعتبر أن هذا المشروع مهم في مجال فك العزلة عن العالم القروي  والتنقل بشكل مريح، وفي ظروف حسنة لفائدة الساكنة المحلية والتنمية القروية الذي انتظرته الساكنة لعقود طويلة من الزمن.

فإننا بالمقابل عاينا آثارا سلبية لمشروع إنجاز هذه الطريق القروية على المجال الغابوي والأشجار والنباتات في المنحدرات والجنبات، ويتجلى هذا الضرر بشكل كبير على امتداد الطريق، من حيث نقل الاتربة والاحجار التي يتم جرفها وردمها بعين المكان أو المنحدرات الوعرة على الأشجار، والنباتات خصوصا أشجار  الأركان والخروب والعرعار والاعشاب الطبية، وذلك  بعد أن استبشرت الساكنة خيرا بعودة الحياة لهذه الغابة بعد مشاكل الحرائق لسنوات 2011 و2013  وكذلك عودة الأمطار بعد فترة جفاف طويلة وحادة أثرت سلبا على التنمية القروية والمنتجات المحلية بالمنطقة، خصوصا ذوي الحقوق ومستغلي الغابة والنباتات الطبية والعطرية ومربي النحل  ورعاة الماشية وكلائها من الساكنة المحلية بالدواوير المعنية.

وإذ تعتبر الجمعية والشبكة أن هذه الطريق التي تبلغ 18 كلم مهمة من الناحية التنموية لتلك الدواوير وتشكل حق من حقوق المواطنات والمواطنين بالعالم القروي لتسهيل تنقلهم في ظروف حسنة ومناسبة، إلا أنها من جهة أخرى تفاجئت لحجم الضرر الذي تأثرت من خلاله جنبات الطريق من رمي للأتربة على الوسط الطبيعي لأشجار الأركان والأعشاب والنباتات بشكل شوه المنظر العام الطبيعي وانتشار كثيف للغبار مما، يؤثر سلبا على المحيط الحيوي للأركان والمجال الغابوي وهو ما يدفعنا للتساؤل عن ماهية تتبع الاشغال، وفق احترام كامل لدفتر التحملات يحفظ حماية حقيقة الوسط الغابوي والطبيعي، وكذلك شروط التقييد بدراسة التأثير على البيئة وتقليص هذه التأثيرات السلبية وضرورة التقيد بها، وكذلك آليات المراقبة والتتبع لتقنيي لإدارة المياه والغابات ومحاربة التصحر، وكذا مكتب الدراسات او المكتب التقني المكلف بتتبع الاشغال.

لقد عاينا مشاهد كارثية لعمليات ردم ودفن الأطنان من الاتربة والصخور على جنبات الطريق الممتدة لحوالي 18 كلم وذلك من أجل تثنيتها بما يتم حفره وجرفه من الطريق نفسها. وردمه في حافة قدم الجبل بمنحدر يبلغ أحيانا 50  أو 100 من العمق بشكل يهدد الأوساط الطبيعية الهشة أصلا بهذه المناطق، كما تلقينا شجب المزارعين ومستغلي الأركان ومنتجي العسل بهذه المناطق الذين تضرروا كثيرا من الغبار المتطاير على منتجاتهم، الذين كانوا يعولون على منتجاتهم البسيطة للاستمرار للعيش في هذه المناطق التي تشكل غابات واحزمة ايكولوجية ذات الأهمية البالغة على التنمية القروية، مع الإشارة الى أن ساكنة هذه الدواوير تربطها بجمعية بييزاج للبيئة علاقة وطيدة في إطار المستدامة ومكافحة حرائق الغابات وحملات التوعية والتواصل الدائم لحماية وتثمين الغابات بهذه المناطق.

لذلك نطالب الجهات المسؤولة حث الشركة المكلفة بإنجاز الطريق مشكورة على التقيد بإجراءات حماية البيئة

ü     التخفيف من الآثار السلبية للأشغال على مجال المحيط الحيوي للأركان.

ü     عدم ردم ودفن والأشجار والأعشاب الطبية والقضاء على التنوع البيولوجي بمخلفات الاتربة والصخور.

ü     حماية التنمية المستدامة لذوي الحقوق من مستغلي الغابة وشجر الأركان ومربي النحل ورعي الماشية وكل مصادر عيشهم بدوار تالعينت تاكوشت.

ü     المداومة على رش الطرقات لتفادي تطاير الغبار على المجالات المجاور لحماية المنظر الطبيعي البيئي.

ü     ضرورة احترام دفتر التحملات والدراسات التقنية ودراسة التأثير على البيئة وإلزام المقاولة بذلك في أقرب الآجال لحماية البيئة والطبيعة باكادير ادوتنان.

غير معروف
EL GHAZZI

2021-05-10 2021-05-10
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

EL GHAZZI