إعلان فرنسا عن فتح أبوابها للعمال الموسميين المغاربة يخلق ضجة كبيرة بالجهة الشرقية.

آخر تحديث : الجمعة 24 سبتمبر 2021 - 12:10 مساءً

إعلان، الذي يروج أنه مرّ عبر الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، يتضمن شروط العمل، وطبيعة العقد المزمع إبرامه مع الفلاحين، والذي تتراوح مدته بين شهرين و4 أشهر، كما يتضمن تفاصيل أخرى مرتبطة بالإقامة، باستثناء تكاليف السفر ذهابا وإيابا.

مسؤول في وكالة وطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، أكد لمصدر إعلامي أن العروض التي ترتبط بهذا الإعلان تظهر من حين لآخر، لكنها لا تستهدف جميع جهات المملكة، وإنما تقتصر على أقاليم بعينها.

وأضاف المتحدث أنه خلال الموسم الفارط، وعلاقة بنفس العرض، استهدف الإعلان وكالتين لإنعاش التشغيل والكفاءات فقط، وهما وكالة تارودانت، ووكالة بركان في المنطقة الشرقية.

وفي السياق، أكد مصدر مسؤول بتاونات، ردّا على سؤال حول مدى استفادة شباب الإقليم من هذا العرض الموسمي، أنه إلى حدود أمس الأربعاء لم تتوصل الوكالة الإقليمية بأي شيء، وحالما تتوصل بذلك، تعلن عنه لعموم المواطنين بتراب العمالة.

هذا، ويشترط في المرشح أن يكون من قاطني العالم القروي، وسنه لا تتجاوز 45 سنة، وله تجربة في مجال جني الحوامض، فضلا عن كونه يتمتع بصحة جيدة.

أما بخصوص طبيعة العقد، أشار الإعلان إلى عدد ساعات العمل الأسبوعية المحددة في 39 ساعة، مقابل أجر شهري قدره 1525 يورو، فيما تتحمل الجهة المشغلة شرط السكن.

2021-09-24 2021-09-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

صالح البخري