استعدادات مكثفة لاستقبال 5660 مترشحة ومترشحا سيجتازون امتحانات باكالوريا 2020 بقلعة السراغنة

آخر تحديث : الأحد 21 يونيو 2020 - 8:28 مساءً
موسى عزوزي

أعلنت المديرية الإقليمية لقلعة السراغنة في بلاغ لها أن العدد الإجمالي لمترشحات ومترشحي الدورة العادية للامتحان الوطني لنيل شهادة الباكالوريا برسم 2020 قد بلغ 5660 مترشحة ومترشحا، منهم 4005 من التلاميذ المتمدرسين بينما بلغ عدد المترشحين الاحرار 1655 .

وحسب البلاغ ذاته أن عدد التلاميذ الممدرسين بقطب الآداب والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل قد بلغ 1724 ، بينما بلغ عدد تلاميذ الشعب والمسالك العلمية والمهنية والتقنية 2281 مترشحة ومترشحا.

وتبعا لما تقتضيه حالة الطوارئ الصحية للوقاية من وباء كوفيد 19، وحرصا على سلامة المترشحات والمترشحين والأطر الإدارية والتربوية وكافة المتدخلين، وإعمالا لمبدأ التباعد الاجتماعي فقد تم اعتماد 10 مترشحين فقط بقاعة الامتحان، في 31 مركزا منها 7 مراكز خاصة بالمترشحين الأحرار ، ومركز واحد بالسجن المحلي.

واستعدادا لهذه المحطة الهامة عملت المديرية الإقليمية بقلعة السراغنة على عقد عدة لقاءات تنسيقية تحت إشراف الأكاديمية الجهوية لمراكش آسفي  مع مختلف المتدخلين من أجل التحضير المادي لمراكز الامتحانات، وإطلاع رؤساء المراكز وأعضاء الكتابة والحراسة  ولجان التصحيح والملاحظين على كل المستجدات الواردة في دفاتر المساطر.

كما تم التنسيق مع السلطات الأمنية والإدارية والجماعات الترابية وجمعيات الآباء وجمعيات النقل المدرسي فيما يتعلق بالتدابير الصحية الاحترازية، فضلا عن أنشطة التوعية والتحسيس عن بعد لفائدة المترشحين، وتوفير كل الشروط المادية والمعنوية بمراكز الامتحانات لاجتياز هذا الاستحقاق الوطني في أحسن الظروف.

وارتباطا بالموضوع ذاته يشار إلى أن مديرية قلعة السراغنة قد دأبت خلال السنوات الأخيرة على احتلال مراتب جد مشرفة على الصعيدين الجهوي والوطني سواء تعلق الأمر بنسب النجاح أو التميز، وذلك بفضل النهج التدبيري السليم لمسؤولي المديرية، وحرصهم على التواصل مع مختلف الفاعلين في القطاع والشركاء.

2020-06-21 2020-06-21
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

موسى عزوزي