الجناني : غابت روح التنافس لدى بعض فرق القسم الثاني للنخبة وحضرت لديها القوة و الندية فقط أثناء مواجهة أولمبيك الدشيرة

آخر تحديث : الخميس 29 أكتوبر 2020 - 10:40 مساءً
محمد بوسعيد

 

أنهى فريق أولمبيك الدشيرة لكرة القدم ، موسمه الكروي في القسم الثاني من البطولة الاحترافية ،باحتلاله المركز الثالث برصيد 48 نقطة ،محصلة من 13 انتصارا و 9 تعادلات و8 هزائم ،فيما سجل هجومه 44 هدفا ،كأقوى هجوم في البطولة .ولهذه الغاية  وغيرها ،كان للجريدة  ،الحوار التالي مع عبد الكريم الجناني ،مدرب الفريق :

1 الكل كان يرشح فريق أولمبيك الدشيرة ،في المواسم الأخيرة ،لتحقيق الصعود كإنجاز تاريخي .ماهو تقييمك لهذا الموسم ؟

طبعا اولمبيك الدشيرة في السنتين الأخيرتين ينافس بنفس القوة و الإيقاع ,ومند التحاقي بالفريق ،كان من أهداف العقدة ،إعادة هيكلة الفريق من الناحية التقنية وخلق فريق تنافسي .خصوصا و أن الاودي كان في السابق يصارع على البقاء .فتم اكتشاف المواهب التي تزخر بها المنطقة ،وتمكنا بالتالي في خلق فريق له هويته ،وساعد في ذلك أكثر طريقة عمل المكتب المسير و اللاعبين  ،مما أعطى ثماره في المرة الأولى .وفي هذا الموسم الشاق و الطويل ،اولمبيك الدشيرة فرض نفسه بقوة ،مع الفرق المنافسة رغم الامكانيات المحدودة للفريق،إلى جانب التجربة الفتية لدى بعض اللاعبين،وتمكنا من مواجهة جميع الفرق بشراسة .لكن للأسف لو حضرت القوة و الندية التي أبانت عليها الفريق في مواجهة فريقنا ،في المواجهات الأخرى ،لكانت الأمور لصالح اولمبيك الدشيرة .فالحمد لله أنا راضي على أداء اللاعبين و المكتب المسير الذي خلق جو العمل والاستقرار .

2 هل أحسستم في المقابلة الأخيرة ،ضد شباب الريف الحسيمي ،أن الصعود سيكون في حليفكم ؟

ليس لدينا ادني شك في ذلك ،لكن نناقش كل مقابلة على حدا ،وننتظر كيف ستكون المنافسة مع الفرق المتصدرة .وغير مسموح ،في ارتكاب الخطاء في الدورات الأخيرة .فمقابلة ضد وداد تمارة هي التي جعلتنا الدخول في الشك ،حيث الأداء الجيد الذي أبان عليه أثناء مواجهتنا ،وبه يمكن أن يعذب مليا المغرب الفاسي ويخلق الحدث .

3 للموسم الثاني كنتم قاب قوسين أو ادني ،تحقيق الصعود .وهذه مسؤولية أخرى تنضاف إلى عاتقكم .فأنصار الفريق في الموسم المقبل ،سيكون طلبهم الوحيد هو العمل على تحقيق ورقة الصعود ؟

أكيد أن الفريق سيعيش ضغطا كبيرا ،في الموسم المقبل ،نتيجة لتواجد فرق كبرى بيننا ،كأولمبيك اخريبكة ،الكوكب المراكشي .فرق تحترم بمدنها و تاريخها .لكن سنبدل قصارى جهدنا لتحقيق بطاقة الصعود التي نستحقها ،ولكل مجتهد نصيب .كما سنحاول تصحيح بعض الأخطاء السابقة ،مع الاستفادة من تجربة المواسم المنصرمة ،فالفريق في صحة جيدة .

غير معروف
EL GHAZZI

2020-10-30 2020-10-29
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

EL GHAZZI