الفدرالية الجهوية لفعاليات المجتمع المدني جهة الرباط سلا القنيطرة تنخرط في الحملات التحسيسية والتوعوية باقليم سيدي سليمان

آخر تحديث : الثلاثاء 30 يونيو 2020 - 2:04 مساءً

الكاتب : البخاري ادريس ( سيدي سليمان )

في إطار التوعية والتحسيس بخطورة إنتشار مرض فيروس كورونا المستجد covid 19  قام رؤساء الجمعيات المنضوين تحت لواء الفدرالية الجهوية لفعاليات المجتمع المدني جهة الرباط سلا القنيطرة يومه الاثنين 29 يونيو 2020 بحملات تحسيسية بشارع محمد الخامس وبعض القيساريات والمقاهي في إطار تقريب المواطن السليماني من المشهد العام بما تقتضيه المرحلة بارتداء الكمامات الإجبارية حفاضا على سلامتهم من المرض ومن انتقاله الى الأسرة والمجتمع الذي بات يعرف ارتفاعا كبيرا في صفوف المخالطين .
وللحفاظ على سلامة الأسرة والعائلة وجب التأكيد على تطبيق التعليمات الرامية للتحسيس من خطورة هذا المرض الفتاك الذي بات ينتشر بيننا بسرعة البرق لذا وجب علينا الالتزام بالتعليمات الآتية :
– إرتداء الكمامات الإجبارية
– استعمال المعقمات
– التباعد الجسدي
– النظافة اليومية
وبذلك نكون نسبيا قد ضربنا شوطا مهما في الوقاية الصحية لأنفسنا ولأهلنا ولمجتمعنا .
وكما قال الرسول صلى الله عليه وسلم :
( إن لنفسك عليك حقا ولأهلك عليك حقا ولربك عليك حقا ولجسدك عليك حقا فأعط كل ذي حق حقه)
وفي المساء قام رؤساء الجمعيات المنضوين تحت لواء الفدرالية الجهوية لفعاليات المجتمع المدني جهة الرباط سلا القنيطرة بساحة مرجان من خلال الحملات التحسيسية والتوعوية بالنسبة للمرتفقين لهذا الفضاء مع فتح نقاشات موسعة لمعظم مكونات المجتمع المدني في صفوف الشباب والنساء والرجال وبعض الاطفال وشرح مقتضيات التدابير الإحترازية الخاصة لجائحة كورونا المستجد من ارتداء الكمامان واستعمال المعقمات اليومية والحرص على التباعد الجسدي حفاضا على سلامة المواطنين
قبل إسدال الستار كان لرؤساء الجمعيات المنضوين تحت لواء الفدرالية الجهوية لفعاليات المجتمع المدني جهة الرباط سلا القنيطرة مائدة مستديرة مع أحد العضوات البارزات لجمعيات المجتمع المدني السيدة أمينة الغباري حيث كان لقاء متميزا تناول مستجدات العمل الجمعوي الراهن وسبل الارتقاء به الى الافضل في ظل تسجيل بوادر إيجابية وروح جماعية من التعاون والتضامن والتآزر لجائحة كورونا المستجد في ظل التنسيق والتعاون مع السلطة المحلية والاقليمية والاطقم الطبية وباقي الفاعلين الجمعويين حيث كان لقاء مثمرا وإيجابيا ينم عن الروح الجماعية مع التاكيد على المسؤولية الملقاة على جمعيات المجتمع المدني بإقليم سيدي سليمان والادوار الطلائعية في مراقبة الشأن العام والتقدم نحو الافضل بعيدا عن كل المزايدات والصراعات والعمل بشكل جماعي وبروح تنم عن التضامن والتكافل وتحقيق المكتسبات خدمة للشان العام المحلي بكل مسؤولية وحس وطني عالي.
2020-06-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

البخاري ادريس