بوعيدة يعتصم في مقر الاستقلال احتجاجا على “سرقة المقعد”.

آخر تحديث : الخميس 9 سبتمبر 2021 - 10:08 مساءً
ماروك نيوز - متابعة

يعيش إقليم كلميم حالة احتقان خطيرة بعد الارتباك المسجل في الإعلان عن نتائج الانتخابات التشريعية التي جرت أمس الأربعاء و ما خلفته من تضارب للأنباء حول نتائج الاقتراع بالدائرة المذكورة.

حيث يعرف محيط الولاية احتجاجات عارمة لأنصار الاستقلالي عبد الرحيم بوعيدة الذين دخل بعضهم في مناوشات مع قوات الأمن بعد الإعلان عن فوز المرشح التجمعي على حساب الاستقلالي بوعيدة الذي كان أعلن أمس عن فوزه بالمقعد بعد فرز جزئي للأصوات قبل أن تنقلب الامور رأسا على عقب بعد فرز باقي الأصوات و يتم الإعلان عن خسارة بوعيدة للمقعد، ما أثار حفيظة أنصاره الذين خرجوا بالعشرات للاحتجاج ما اعتبروه “سرقة للمقعد”.

في وقت أعلن فيه بوعيدة تبرؤه من الأحداث الجارية، مؤكدا أنه معتصم حاليا داخل مقر حزب الاستقلال ، ولا يتحمل مسؤولية مايقع خارجه، موضحا في إعلان نشره على صفخته لالفيسبوك أن الناخبين يعبرون بطريقتهم حفظاً للديمقراطية، الاستفزازات والمناوشات التي تقع خارج مقر الحزب تتحملها الجهات المسؤولة.

2021-09-09 2021-09-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

صالح البخري