جنيف.. دعوة عاجلة لإنهاء استغلال الأطفال بمخيمات تندوف

آخر تحديث : الأربعاء 3 مارس 2021 - 2:38 مساءً

في إطار الدورة السادسة والأربعين لمجلس حقوق الإنسان، طالبت المنظمة الإيطالية غير الحكومية “إل شيناكولو”، ذات المركز الإستشاري لدى المجلس الإقتصادي والإجتماعي للأمم المتحدة في جنيف، بالتحرك العاجل لوضع حد للإنتهاكات وأعمال العنف واستغلال الأطفال في مخيمات تندوف التي تسيطر عليها “البوليساريو” على الأراضي الجزائرية.

وجاء في مداخلة باسم منظمة “إل شيناكولو” غير الحكومية ألقتها المناضلة الجمعوية الصحراوية “محجوبة داودي”، أن “الأطفال في مخيمات تندوف هم ضحايا انتهاكات خطيرة ترتكب من قبل البوليساريو على أراضي دولة عضو في الأمم المتحدة، وهي الجزائر”. مبرزة أن “هؤلاء الأطفال لا يستفيدون من حقهم في طفولة طبيعية، ولا سيما الحق في الهوية وفي حياة سليمة والتربية والتمدرس وكذلك في أن ينشأوا داخل أسرهم”.

وأكدت المناضلة الجمعوية الصحراوية، أن هؤلاء الأطفال، الذين انفصلوا عن عائلاتهم في سن مبكرة، أصبحوا ضحايا شبكات الإتجار في البشر. ويتم ترحيلهم إلى بلدان بعيدة حيث يتم استغلالهم في أنشطة محظورة من قبيل العمل القسري والتجنيد. مسجلة أن  أن ذنب هؤلاء الأطفال الوحيد “أنهم ولدوا على أرض بلد عندما يدعي أنه يحترم حقوق الإنسان يتخلى عن صلاحياته الحكومية لقادة البوليساريو الذين يستغلون معاناة هذه الساكنة المحرومة لتحويل المساعدات الإنسانية بغرض الثراء، وهي حقيقة كشفت عنها وثائق رسمية دولية مختلفة، على غرار تقارير المكتب الأوروبي لمكافحة الإحتيال ومكتب المفتش العام للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين”. داعية المجلس إلى التحرك العاجل لوضع حد للإنتهاكات وأعمال العنف والإستغلال الذين هم ضحايا له.

وكان التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات “AIDL”، قد جدد في بيان نشره يوم 04 يناير 2021 على صفحته الخاصة بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، إدانتة الكاملة وتجريمه لتجنيد الأطفال واستغلالهم والزج بهم في مناطق الصراعات والحروب، باعتبار ذلك جريمة دولية توجب الملاحقة والمتابعة الدولية لكافة المتورطين بذلك.

2021-03-03 2021-03-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

ع اللطيف ألبير