عجائب الإنتخابات.. برلماني سابق يحتفل بإنتصار زوجته على والدته.

آخر تحديث : السبت 11 سبتمبر 2021 - 11:08 مساءً
ماروك نيوز - متابعة

احتفل البرلماني السابق، الغازي جطيو، بفوز زوجته التي ترشحت باسم حزب الأصالة والمعاصرة وخسارة والدته التي ترشحت بدورها باسم حزب الحركة الشعبية، في انتخابات 8 من شهر شتنبر 2021، بجماعة بني فراسن بتازة.

وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي شريط فيديو، يوثق لاحتشاد المعني بالأمر الممنوع من الترشح بسبب فقدان الأهلية، ليلة الإعلان عن النتائج رفقة العشرات من أنصاره في الشارع العام احتفالا بفوز الزوجة وخسارة الأم.

وكان البرلماني السابق، والذي سبق أن أمضى فترة اعتقال بسبب أعمال بلطجة، فرض على زوجته أن تترشح باسم حزب الأصالة والمعاصرة في الانتخابات المحلية بجماعة بني فراسن، وبالتحديد في الدائرة رقم 4 والتي أعلنت والدته قبل ذلك بأنها قررت أن تخوض فيها الانتخابات المحلية باسم حزب “السنبلة”.

وكان البرلماني جطيو والمعروف محليا بلقب “بيزبيز” قد اعتقل بعد صدور حكم نهائي ضده في قضية أحداث عنف شهدتها هذه الجماعة التي يترأسها سابقا، حيث اتهم بالاستعانة بأصحاب سوابق قضائية قدموا من مدينة فاس للاعتداء على مواطنين كانوا يحتجون أمام مقر الجماعة للمطالبة بربط تجمعاتهم السكنية بالماء والكهرباء. وتعود هذه الأحداث إلى سنة 2011. وتمت إدانته في هذه القضية بستة أشهر حبسا نافذة.

2021-09-11 2021-09-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

صالح البخري