“كورونا” تتسبب في إغلاق مدرسة بأكادير..

آخر تحديث : السبت 12 سبتمبر 2020 - 8:08 مساءً

بعد إصابة مدير وزوجته وأستاذ بمؤسسة تعليمية بمنطقة “تامري” شمال مدينة أكادير بفيروس “كورونا” المستجد، قررت السلطات العمومية بالمدنية إغلاق المؤسسة.

وقالت مصادر مطلعة، إن السلطات العمومية تحاول إحصاء المخالطين، حيث تم إخضاع الأساتذة ورئيس جمعية الآباء و أولياء التلاميذ، لتحاليل الكشف عن الفيروس بعد مخالطتهم للحالات المصابة. مضيفة أن إجراء إغلاق المؤسسة سيكون مؤقتا، إلى حين اتخاذ كافة الإجراأت الضرورية لتفادي انتشار الفيروس التاجي.

من جانب آخر، زادت ذات المصادر، أن تلميذة تتابع دراستها بمدرسة ابن سينا بأكادير أصيبت بفيروس “كورونا” هي ووالديها، والأخطر أن والدها قدم إلى المدرسة التي تتابع فيها دراستها لتسجيلها وإلتقى بمديرها.

هذا وسجلت جهة سوس ماسة، يوم أمس الجمعة 336 حالة إصابة جديدة بفيروس “كورونا” المستجد، من بينها 224 حالة بأكادير.

وإلى الداخلة، حيث أعلن عن إصابة 9 أساتذة يدرسون في ثلاث مؤسسات تعليمية متفرقة بالإقليم، بعد أن جاءت نتيجة تحاليلهم المخبرية إيجابية.

2020-09-12 2020-09-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

ع اللطيف ألبير